«المصري للتأمين» و«الأفروأسيوي» يعقدان مؤتمر لمناقشة فرص القطاع بعد «كورونا»..سبتمبر المقبل

صرح علاء الزهيرى رئيس الاتحاد المصرى للتأمين عن قيام الاتحاد المصري للتأمين والاتحاد الأفروآسيوى للتأمين وإعادة التأمين بتنظيم مؤتمر شرم الشيخ السنوي الثالث للتأمين وإعادة التأمين (شرم رانديفو) والمؤتمر السابع والعشرون للاتحاد الأفرو آسيوى للتأمين 19 سبتمبر المقبل في شرم الشيخ.

وأوضح أن المؤتمرين سيتم عقدهما تحت عنوان «الإتجاهات الحديثة للتأمين وإعادة التأمين: فرص ما بعد كوفيد – ١٩»

ومن جانبه قال الدكتور عادل منير، الأمين العام للاتحاد الأفروآسيوى للتأمين وإعادة التأمين، أن توأمة المؤتمر السابع والعشرون للاتحاد ومؤتمر شرم الشيخ السنوى الثالث للتأمين وإعادة التأمين يأتى ضمن جولة جديدة من التنسيق ودعم الجهود على المستوى الإقليمي والعالمي للارتقاء بصناعة التأمين وإعادة التأمين.

ومن المتوقع أن يشهد المؤتمر إقبالاً من المشاركين على المستويين الإقليمي والعالمي، حيث يشارك في المؤتمر ممثلين من كبرى شركات التأمين واعادة التأمين وشركات الوساطة العالمية وأعضاء الاتحاد الأفروآسيوي للتأمين وإعادة التأمين وخبراء التأمين الدوليين والجهات ذات العلاقة بالتأمين والمعنية بشكل مباشر وغير مباشر بصناعة التأمين ومسئولي الادارة العليا وصناع القرار بأسواق التأمين العالمية ووسائل الاعلام المحلية والعالمية.

كما أن تحديد مدينة شرم الشيخ مقرا للمؤتمر يأتي في إطار التأكيد على أن مصر مازالت مقصدا سياحياً جاذباً لعقد مثل هذه الملتقيات والمؤتمرات ذات الطبيعة الدولية، كما تسعى اللجنة التنظيمية للمؤتمر على تقديم كافة سبل الراحة والترفيه لجميع الحضور جنباً إلى جنب مع المشاركة العملية والعلمية المميزة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض