خبير عقاري يحدد شروط نجاح مبادرة التمويل العقاري

كشف المهندس يوسف رشدان الخبير العقارى و  عضو جمعية شباب الأعمال أن هناك عدة شروط لنجاح مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي بإطلاق برنامج تمويل عقارى بقروض طويلة الأجل وفائدة 3 % لمحدودى ومتوسطى الدخل أهمها زيادة الشريحة السعرية و تمويل الوحدات نصف تشطيب تسهيل اجراءات التسجيل وتبسيط المستندات البنكية.

و طالب رشدان بألا تقتصر المبادرة على تغطية الششق كاملة التشطيب فقط  مطالبا أن  يغطى التمويل الوحدات السكنية نصف تشطيب أيضا حتى تستفيد منها شريحة كبرى من الشركات و العملاء مطالبا البنوك بتخصيص نظام تمويل للشقق غير المشطبة يتم استكماله نهائيا مع التشطيب .

و اقترح توفير سيولة للمطورين تمكنهم من تشطيب الوحدات تحت الإنشاء بحيث يتم توفير وحدات كاملة التشطيب ليتم طرحها للمواطنين ضمن مبادرة التمويل العقاري مؤكدا أن  التوسع في التمويل العقاري خطوة هامة ومكملة لتسجيل العقارات والقوانين الأخري المنظمة للسوق العقاري.

و شدد على ضرورة تسهيل الإجراءات البنكية و الأوراق و المستندات المطلوبة  مع حل مشكلة التسجيل العقارى التى تمثل مشكلة ضخمة  فى السوق العقارية مطالبا بتدشين حملة كبرى لتوعية المصريين بأهمية التمويل العقارى و دوره فى حل أزمة السكن خصوصا أن المبادرة الأخيرة تعتبر نقلة كبرى للتمويل العقارى فتتمنتع  بأكبر مدة سداد وأقل سعر عائد بما يتيح للمواطن تملك وحدة سكنية بسعر يعادل قيمة إيجارية.

كان  الرئيس عبدالفتاح السيسى قد وجه  البنك المركزى ببلورة وإطلاق برنامج جديد للتمويل العقارى لصالح الفئات من محدودى ومتوسطى الدخل لدعم قدرتهم على تملك الوحدات السكنية، بقروض طويلة الأجل تصل إلى 30 سنة وبفائدة منخفضة ومبسطة لا تتعدى 3%.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض