الانتهاء من تدشين مركز بيانات العاصمة الإدارية الجديدة خلال الربع الأخير من 2021

قال المهندس محمد خليل، رئيس قطاع تكنولوجيا المعلومات، بالعاصمة الإدارية الجديدة، إن العاصمة من المرحلة الأولى الخاصة بتصميم مركز البيانات في العاصمة الجديدة، وحاليًا في مراحل التوريد، موضحًا أنه سيتم الانتهاء من تدشين المركز خلال الربع الأخير من العام الجاري.

وقعت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية عقد اتفاقية مع شركة «اورنچ مصر» لإنشاء وتشغيل وإدارة مركز بيانات ومنصات الحوسبة السحابية الخاصة بالخدمات الذكية بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأضاف خليل في تصريحات خاصة لـ”أموال الغد” أن المركز الجديد حاليًا في مرحلة البناء والتوريد، وحتى الآن لم تختر العاصمة الشركات التي ستقوم بدور تسويق المركز، موضحًا أن «أتوس» الفرنسية تقوم بدور استشاري للمشروع ولم تدخل مرحلة التسويق بعد.

ويعد مركز بيانات العاصمة الإدارية الجديدة الذي سيحقق مفهوم “العاصمة الذكية” هو أكبر الركائز التكنولوجية الأساسية والأضخم في مصر والقارة الافريقية وقد تم اختيار اورنچ لتنفيذ انشاء وتشغيل مركز البيانات بالشراكة مع شركة العاصمة الادارية وفقا لأحدث المستويات العالمية لما تتمتع به الشركة من خبرات ومهارات دولية في تقديم الخدمات التكنولوجية المبتكرة على المستويين المحلي والعالمي وذلك بالتعاون مع كبري الشركات العالمية في قطاع تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات.

وبموجب هذا الاتفاق ستوفر اورنچ البنية الاساسية لإنشاء وإدارة مركز البيانات للمدن الذكية التي ستمكن العاصمة الادارية من استغلال التكنولوجيا الذكية لتقديم مجموعة من الخدمات ومنها علي سبيل المثال وليس الحصر تقديم حلول إنترنت الأشياء IoT، ومنصات الذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية والـ TRIPLE PLAY (انترنت – تليفون – تليفزيون) فائقة الجودة والسرعة وادارة المرافق.

وكشفت خطة العام الثالث (20/2021) من الخطة متوسطة المدى للتنمية المُستدامة (18/2019 – 21/2022) عن تخصيص مبلغ 6 مليارات و900 مليون جنيه لتهيئة البنية التكنولوجية والمعلوماتية للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة، منها 6 مليارات و800 مليون جنيه لإنشاء مركز البيانات بالعاصمة، و100 مليون جنيه لأرشفة الوثائق تمهيدا للانتقال للعاصمة الجديدة.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض