وزيرة الصناعة: 1.4 مليار دولار فاتورة استيراد الأخشاب سنويا .. ونستهدف تنمية صادرات الأثاث

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، إن الحكومة تستهدف زيادة صادرات قطاع الأثاث من خلال  توفير مدخلات إنتاج محلية وزيادة القيمة المضافة  للمنتج المصري بالسوقين المحلي والخارجي.

وأوضحت أن الحكمة تستهدف أيضا تقليل فاتورة استيراد الأخشاب والتى تصل سنوياً لنحو 1.37 مليار دولار ، جاء ذلك خلال ترأسها الاجتماع الأول للجنة العليا للأخشاب.

وأضافت جامع  أن اللجنة أوصت بضرورة  إجراء حصر موحد لكافة الغابات الشجرية التابعة للوزارات والجهات المختلفة وتحديد نوعيات الأشجار المزروعة بهدف إنشاء قاعدة بيانات موحدة حول قطاع زراعة الأخشاب فى مصر تمكن متخذي القرار من وضع خطة عمل مستقبلية لتنمية وتطوير هذا القطاع .

 «هيئة الاستثمار» تدرس إنشاء منطقة لوجيستية لتجارة الأخشاب

ومن جانبه أشار المهندس أحمد كمال  رئيس الإدارة المركزية للمناطق الاستثمارية بالهيئة العامة للإستثمار إلى ان السوق المصرى مؤهل ليكون محوراً اقليمياً  لتجارة الأخشاب ، لافتاً إلى أن الهيئة تدرس حالياً مقترح بإنشاء منطقة لوجيستية لتجارة الأخشاب فى مصر  لتوفير احتياجات السوق المحلي وأسواق دول الوطن العربى والشرق الأوسط .

وذكر د. على أبو سنة مساعد وزيرة البيئة للمشروعات، إن هناك تكليفات من القيادة السياسية بدراسة الإستفادة من جريد النخيل فى الصناعة ،مشيراً  إلى أنه يجرى حالياً الإنتهاء من إنشاء مصنع لإنتاج ألواح الـ MDF  من جريد النخيل بمحافظة الوادى الجديد.

وممثلا عن القطاع الخاص أكد المهندس أحمد حلمي رئيس غرفة صناعة الأثاث باتحاد الصناعات أهمية تشكيل هذه اللجنة لوضع رؤية شاملة لقطاع الأخشاب والذى يمثل العنصر الرئيسى فى صناعة الاثاث .

وأشتار إلى ضرورة  الاهتمام بإنتاج الخشب  المصنع  MDF الذى يمثل أحد مدخلات الإنتاج الرئيسية بصناعة الأثاث ويسهم فى تعظيم الاستفادة من المخلفات الزراعية وتقليل فاتورة استيراد هذه النوعية من الأخشاب .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض