اتحاد المقاولين: شركات المقاولات تُعلن جاهزيتها لدراسة فرص مشروعات المياه والصرف بإفريقيا

التجهيز لزيارة عددا من الدول الأفريقية لبحث آليات المشاركة بمشروعات المياه خلال 2021

أكد المهندس حسن عبد العزيز، رئيس الاتحاد الأفريقى لمنظمات مقاولى التشييد والبناء، أن شركات المقاولات المصرية أعلنت عن جاهزيتها لدراسة فرص مشروعات تدشين شبكات المياه وخطوط الصرف الصحى بعدد من الدول الأفريقية .

وأضاف فى تصريحات خاصة، أن وزارة الاسكان أبدت جاهزيتها بالاستعداد لإجراء زيارات رسمية لعدد من الدول الأفريقية التى تستهدف تنفيذ مشروعات بمجال المياه والصرف وبحث آليات المشاركة خلال العام الجارى، وذلك فى إطار التجهيز لطرح مجموعة من مشروعات المياه والصرف الجديدة بإفريقيا وإبداء الرغبة فى دخول الشركات المحلية للعمل بها.

وفيما يتعلق بإجراءات تيسيير عمل شركات المقاولات المصرية بإفريقيا، أوضح رئيس الاتحاد، أنه تم الإنتهاء من التقدم بعدد من الطلبات أمام حكومات الدول الأفريقية للحد من سيطرة شركات المقاولات الأجنبية وفى مقدمتها الشركات الصينية التى تستحوذ على غالبية الأعمال المتاحة ، مضيفا أنه تم التباحث فى 2020 الماضى حول هذه الإشكاليات بغرض تمكين الشركات الأفريقية والمصرية بالحصول على مزايا للعمل بمشاريع التنمية بالقارة.

تابع أن لجنة البنية التحتية بالأمم الأفريقية وافقت على الاستجابة لمطالب الشركات الأفريقية والتى إشترطت إدخال شركات المقاولات الأفريقية كشريك أساسى فى كافة المشروعات مع الشركات الأجنبية متعددة الجنسية التى تحصل على مشروعات فى إفريقيا، والاعتماد على استخدام مواد البناء المتاحة بإفريقيا والمصنعة محليا، والاعتماد على تشغيل العمالة الأفريقية .

وأوضح أنه يجرى حاليا استكمال التباحث حول تطبيق عقد الفيدك حرصا على مصالح شركات المقاولات الأفريقية لضمان حقوقها وإلتزاماتها تجاه المشاريع المتعاقد عليها ، وتحقيقا لإنصاف العلاقة التعاقدية وحماية الشركات العاملة.

أشار إلى أنه تم المطالبة بمناقشة إمكانية تطبيق بنود الفيدك مع 3 وزراء متخصصين من الدول الأفريقية وجار انتظار الموافقة بشأن عقد اجتماع خلال الفترة المقبلة لدعم الحفاظ على مستحقات الشركات العاملة بإفريقيا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض