سامكريت تدرس تنفيذ مشروعات للمياه بدولتى تنزانيا وأوغندا وتقترب من توقيع العقود النهائية

تدرس مجموعة سامكريت تنفيذ مشروعات متعلقة بمجال المياه بداخل دولتى تنزانيا وأوغندا وذلك ضمن خطتها للتوسع بمشروعات البنية التحتية بالخارج.

وقال فادى قلدس، مدير تطوير الأعمال بالمجموعة، أنه يجرى التطلع إلى المشاركة فى تنفيذ عدة مشروعات خاصة بالمياه بدولتى تنزانيا وأوغندا وخلال الفترة المقبلة سيتم توقيع التعاقدات النهائية بشأنها.

وأوضح خلال مشاركته باجتماع المجلس التنفيذ للاتحاد الأفريقى لمنظمات مقاولى التشييد ، أن مجموعة سامكريت تتطلع إلى توسيع التعاون فى مجالات العمل المختلفة مع الحكومات المحلية والإقليمية وبداخل دول إفريقيا ، حيث تمتلك خبرات جيدة فى تنفيذ مشروعات عملاقة بالتعاون مع القطاع الحكومى والقطاع الخاص أيضا والذى يمثل شريكا رئيسيا فى العديد من المشروعات.

أشار إلى أن استراتيجية المجموعة تركز على تنويع محفظة المشروعات المتعاقد عليها كما تؤمن بأهمية نقل المعرفة والتكنولوجيا وتبادل الخبرات مع مختلف الكيانات العاملة بالمهنة، مضيفا أنه بالاتفاق على تنفيذ مشروعين للطرق فى دولة الكونغو يجرى التركيز على تأسيس مدرسة للتدريب المهنى بالدولة .

أضاف أن الخطة التوسعية للمجموعة تركز على التعاون مع الدول الأفريقية فى المشروعات التى تتعلق بتنمية البنية التحتية واستيعاب الزيادة السكانية بإفريقيا، لافتا إلى أن قطاع المقاولات المصرية يفخر بوجود شركات حكومية كبرى تتقدمها شركة المقاولون العرب تعمل فى العديد من الدول الأفريقية وتمثل الذراع الحكومى فى إفريقيا .

تابع: أن الخطة التوسعية للمجموعة فى إفريقيا تستهدف تنفيذ مشروعات متنوعة فى مجالات النقل والبنية التحتية والطاقة ومشروعات السكك الحديدية بالإضافة إلى توفير التمويل اللازم لهذه المشروعات، وبحث تكوين شراكات جادة مع القطاع الخاص والعام .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض