«مجلس أمناء مدينة الجلود» يبحث مشاكل الكهرباء بالروبيكي ويطالب بجدول زمنى لتحسين الخدمة

بحث مصطفى حسين، رئيس مجلس أمناء مدينة الجلود فى الروبيكي بمدينة بدر، مع المهندس محمد إبراهيم، رئيس هندسة الكهرباء فى المنطقة الصناعية التابعة لشركة القناة لتوزيع الكهرباء؛ ايجاد حلول فورية وعاجلة لحل كافة المشكلات التي يعانى منها ملاك وصناع “قطاع دباغة الجلود”.

وطالب بضرورة وضع جدول زمنى محدد لتحسين “مرفق الكهرباء” فى المدينة، نظراً لكثرة الأعطال وتذبذب التيار الكهربائي بشكل مستمر؛  مما يؤثر على حركة الإنتاج وخطوط التصدير حيث إن معظم المصانع والوحدات الصناعية فى المدينة تعانى من كثرة أعطال الكهرباء، مما يكبدهم أموال طائلة بسبب حرق كروت ومفاتيح خطوط الإنتاج التي تبلغ متوسط القطعة الواحدة لأكثر من (50) ألف جنيه فى بعض الأحيان.

أضاف حسين، أن مشكلات الكهرباء فى المدينة كثيرة ومتنوعة، أهمها انقطاع التيار بشكل مستمر، إلى جانب اهتزازات الكهرباء التي تؤدى لتعطيل الماكينات فى المصانع، لا سيما الحديثة منها والتي لا تعمل إلا على “تيار منتظم” طبقاً لتصميمها؛ ما يُكبّد أصحاب تلك المصانع خسائر فادحة بسبب توقف خطوط الإنتاج أو صيانة الماكينات التي تتكلف مبالغ طائلة.

ومن جانبه، أشار المهندس محمد إبراهيم، رئيس هندسة كهرباء المنطقة الصناعية فى مدينة بدر، إلى أن هناك تعليمات من المهندس محمد السيد رئيس مجلس إدارة شركة القناة لتوزيع الكهرباء بالعمل على حل مشاكل “مدينة الجلود” فوراً، وصرف كل مهمات الصيانة وتصليح الأعطال وإعادة توزيع الأحمال مرة أخرى على “أكشاك، وبيلارات” الكهرباء؛ بما يناسب مع كل مجاورة صناعية داخل “مدينة الجلود”.

أوضح، أنه بالنسبة لأزمة انقطاعات الكهرباء وتذبذب التيار، كان بسبب أن المدينة تمتلك محطة نقل كهرباء واحدة منذ إنشاءها متوسطة الجهد.

ولفت إبراهيم إلى أنه تم تشغيل “محطة نقل كهرباء” جديدة من أسابيع قليلة بقوة “220 ميجا وات” فائقة الجهد؛ ستكفى جميع المناطق الصناعية فى مدينتي “بدر، والجلود” خلال الأعوام المقبلة؛ مما يساعد على حل جميع مشاكل الكهرباء نهائياً.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض