الحكومة ترحب بمساهمة المصانع في توفير احتياجات مبادرة حياة كريمة

أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة حرص الوزارة على مشاركة المصانع المصرية في مبادرة حياة كريمة والتي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتحسين مستوى معيشة القرى الريفية وتحقيق التنمية المستدامة بجميع أنحاء الجمهورية خاصة في ظل توجيهات الرئيس بأن يتم تلبية كافة احتياجات تنفيذ المبادرة من خلال الصناعة المحلية.

ولفتت الي الباب مفتوح حاليا امام الصناعة المحلية للانضمام للمبادرة من خلال التسجيل لدى مركز تحديث الصناعة الذي يقوم حالياً بحصر الطاقات التصنيعية في عدد من القطاعات المستهدف مشاركتها في المبادرة.

وقالت جامع  إن المبادرة تمثل فرصة متميزة للصناعة الوطنية حيث ستسهم في تشغيل المصانع بكامل طاقاتها الانتاجية، كما تمثل فرصة لدخول استثمارات جديدة في السوق المحلي فضلاً عن خلق فرص عمل جديدة للشباب.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقدته الوزيرة مع عدد من مستثمري منطقتي الشروق والصفا الصناعيتين علي هامش جولة الوزيرة التفقدية لمنطقة الشروق الصناعية بالخانقة بمحافظة القليوبية، شارك في الاجتماع اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية ، واللواء محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية وعدد من نواب مجلسي الشعب والشيوخ.

وأشارت الي حرص الوزارة على استغلال كافة مساحات الأراضي الشاغرة في مختلف المناطق الصناعية لتحقيق الاستغلال الأمثل من هذه الأراضي و بما يعود بالنفع على المصنعين ويتيح الفرصة للمزيد من المستثمرين لبدء مشروعاتهم.

ونوهت أن الوزارة تعمل حاليا علي مراجعة منظومة تخصيص الأراضي الصناعية التي تم تخصيصها خلال السنوات الماضية للأنشطة الصناعية بهدف التأكد من كفاءة معدلات التنفيذ ومدي جدية المستثمرين في تنفيذ الأنشطة المستهدفة وذلك لتحقيق الاستغلال الأمثل من هذه الأراضي.

وفي ردها على استفسار احد المستثمرين بشأن امكانية دخول قطاعات جديدة للاستفادة من منظومة المساندة التصديرية، اوضحت جامع ان الحكومة بصدد الانتهاء من اعداد البرنامج الجديد للمساندة التصديرية.

وذكرت امكانية ادراج بعض القطاعات الصناعية في البرنامج الجديد والتي لم تكن تستفيد من المساندة التصديرية من قبل وبصفة خاصة تلك الصناعات التي تتميز بارتفاع نسبة المكون المحلي في منتجاتها.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض