جمعية التطوير والتنمية تستعرض أبرز نجاحاتها في مبادرة حياة كريمة بأسوان

 

أعلنت جمعية التطوير والتنمية عن مشاركتها في ندوة “مصر تتغير” والذي اقامتها مكتبة الإسكندرية لمناقشة مشروعات التنمية التي تتبناها الدولة المصرية لتغيير لتحسين حياة المصريين، فضلاً عن المبادرات الأهلية التنموية.

تأتي مشاركة الجمعية انطلاقا من ايمانها باهمية تنمية الانسان كمدخل اساسي لتنمية المجتمع .

جاءت الندوة بحضور الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، وبمشاركة الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، واللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، بجانب نخبة من المثقفين والأكاديميين والبرلمانيين والخبراء المتخصصين في التنمية. خلال الندوة تم مناقشة المشروعات التي تقوم بها الدولة في الآونة الأخيرة مثل مشروع حياة كريمة، وتطوير القرى، وتكافل وكرامة، فضلاً عن تجربة التنمية في الصعيد، ومكافحة الفقر، والتنمية البشرية التي تقدمها نموذجان للمبادرات الأهلية، بجانب مناقشة مستقبل العمل التنموي، وتطوير نوعية الحياة في المجتمع المصري. وقد استعرضت جمعية التطوير والتنمية اهم تطورات المشاريع التي تقوم بها في إطار دعم وتطوير المجتمع المصري.

وفي هذا السياق، أعرب محمد فاروق حفيظ -رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية، عن سعادته بالمشاركة في فعاليات الندوة قائلاً: “سعيد بوجودي اليوم داخل مكتبة الإسكندرية صاحبة التاريخ العريق والتي تعبر عن ثقافة وحضارة مصر عبر العصور، وأرى انها المكان المناسب لمناقشة اهم الخطوات التي نأخذها في تطوير مجتمعنا المصري حاليا في إطار استراتيجية الدولة للتنمية المستدامة 2030 والداعمة لتحسين معيشة المجتمع المصري اقتصادياً واجتماعياً.”

وأضاف: “اليوم وبعد الكثير من العمل الشاق، شرفنا باختيارنا ضمن 18 جمعية للعمل في مبادرة حياة كريمة -أحد أهم المبادرات التي اقامتها الدولة المصرية لتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجاً – فقد بدأنا العمل بالتعاون مع و تحت اشراف وزارة التضامن ومحافظة اسوان في قري “وادي النقرة” باسوان في المرحلة الأولى لرفع كفاءة المنازل، وتركيب أسقف بجانب توفير قوافل طبية. ولكن لم تكتف جمعية التطوير والتنمية بما نصت عليه المبادرة الرئاسية، بل قامت بإضافة مجموعة من التدخلات والتي شملت توفير تدريب مهني وحرفي، حيث انتهت الجمعية من تدريب 17 فني في مجال السباكة، و15 فني كهرباء بالتعاون مع كلية التعليم الصناعي بجامعة حلوان. بالإضافة إلى تعليم وتدريب 20 سيدة على فنون الكروشيه بالتعاون مع كلية الفنون التطبيقية بجامعة حلوان.”

كما أشار: “حرصنا على تحسين جودة الأراضي الزراعية ورفع إنتاجية الفدان والتدريب الزراعي، عن طريق تدريب المزارعين على طرق تصنيع الكمبوست من المخلفات الزراعية، وطرق الزراعة والري لرفع الكفاءة الإنتاجية للمحاصيل. وعليه، ارتفعت نسبة إنتاجية الفدان من الذرة الصفراء من 6-8 اردب الى 16-20 اردب (200%)
وأوضح حفيظ ان الجمعية في ضوء المبادرة قامت بتوفير القوافل الطبية بالتنسيق مع وزارة الصحة، ونادي الروتاري لتنفيذ اول قافلة طبية في قرية الحكمة. وقد قامت الجمعية بالكشف على أكثر من 1100 حالة خلال يومين، وتم عمل 6 جراحات للأطفال وصرف العلاج بالمجان”.

الجدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تعمل على دعم وتطوير عدة مجالات، حيث عملت توفير أكثر من 130،000 منحة لدعم تدريب الخريجين الجدد. كما قدمت من خلال اكاديمية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي تهدف رفع مستوى الخبراء الفنيين من خلال 1000 من المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات. وفضلاً عن ذلك، دعم وتطوير خبرات 1850 جمعية أهلية ومنظمة غير حكومية من خلال مركز دعم قدرات المجتمع المدني. كما تقوم الجمعية بالعديد من المبادرات التنموية الأخرى مثل تمكين القيادات التنفيذية والمؤسسات المختلفة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض