الحكومة تتعاقد مع «سامسونج» لتصنيع التابلت في مصر

تعاقدت الحكومة المصرية، اليوم، مع شركة «سامسونج» العالمية لتدبير أجهزة الحاسب اللوحي «التابلت»، الخاصة بتطوير منظومة التعليم الثانوي، لصالح وزارة التربية والتعليم.

جاء ذلك بحضور رئيس مجلس الوزراء، ووزيري التربية والتعليم والتعليم الفني، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ومسؤولي هيئة التسليح بالقوات المسلحة، ومسؤولي الشركة.

وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء: «يتضمن الاتفاق الذي تم توقيعه اليوم، إنشاء مصنع بمنطقة بني سويف باستثمارات تصل إلى 30 مليون دولار، يُسهم في توفير فرص عمل لأكثر من 500 شخص، كما يتضمن تدريب 1000 طالب داخل المصنع، وكذلك بمراكز الشركة القائمة بجمهورية مصر العربية، وذلك تحت إشراف وزارة التربية والتعليم، بعد وضع برنامجا للتدريب بالتنسيق بين الوزارة والشركة، بحيث يتم تدريب 50 طالبًا لمدة تتراوح ما بين 10– 15 يومًا على خطوط الإنتاج بمصانع الشركة بالخارج.

وأضاف المتحدث الرسمي: «يتضمن الاتفاق أيضًا، تحديث موديل «التابلت» ليصبح T505N موديل 2020، بدلا من T585 موديل 2016؛ وذلك سعيًا لتحسين المواصفات الفنية طبقًا لأحدث تكنولوجيا متوفرة حاليًا، ومن المخطط بدء التوريد من مصنع «التابلت» ببني سويف اعتبارًا من عام 2022، ويكون الشعار المكتوب على «التابلت» عبارة (صنع في مصر).

كما أشار إلى أنه بموجب هذا الاتفاق، سيتم تحديث المواصفة والموديل كل عامين، من أجل مواكبة التطور الذي يشهده مجال صناعة أجهزة «التابلت»، والوصول إلى أحدث الإصدارات السنوية عن طريق التصنيع بالأيدي المصرية، وتلتزم الشركة بتقديم الدعم الفني والصيانة، عن طريق أكثر من 45 مركز صيانة على مستوى الجمهورية، لمدة 36 شهرًا من تاريخ التسليم تصل إلى حد الاستبدال خلال 24 ساعة في حال تعذر الإصلاح.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض