الاتصالات: استثمار 3 مليار جنيه لرقمنة الخدمات الحكومية 

أوضح الدكتور عمرو طلعت دور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى المشاركة فى تنفيذ المرحلة الأولى للمشروع القومى لتطوير القرى ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” من خلال رفع كفاءة البنية التحتية المعلوماتية فى 51 مركز إداري؛ مشيرا إلى أنه سيتم ربط القرى المستهدفة بكابلات الألياف الضوئية لرفع كفاءة خدمات الإنترنت ليستفيد منها اكثر من مليون منزل، كما سيتم تطوير كافة مكاتب البريد بهذه المراكز البالغ عددها 878 مكتب مع تزويدها بماكينات صراف آلى لتحسين جودة الخدمات البريدية، بالإضافة الى تزويد القرى بمحطات شبكات المحمول الاتصالات بعدد آلف برج لتحسين جودة خدمات الاتصالات.

جاء ذلك خلال مشاركة طلعت فى اجتماع لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب برئاسة النائب أحمد بدوى، وبحضور النائب يوسف الصاوى، والنائب أحمد زيدان وكيلا اللجنة، والنائب محمد عبادة أمين سر اللجنة، وأعضاء اللجنة.

كما تناول اللقاء استعراض خطة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتحسين جودة خدمات الاتصالات المقدمة للمواطنين وتعزيز الشفافية والحوكمة من خلال تطوير البنية التحتية للاتصالات وتغطية الطرق الرئيسية وبعض المناطق فى المحافظات بشبكات المحمول، واستكمال تنفيذ خطة الوزارة لرفع كفاءة شبكة الانترنت بتكلفة اجمالية تبلغ نحو 5.5 مليار جنيه لهذا العام؛ مع العمل على اصدار تقارير دورية حول جودة خدمات الاتصالات؛ مشيرا إلى أنه يتم تنفيذ خطة لتطوير دور البريد المصرى ليصبح منفذًا لتقديم خدمات مصر الرقمية؛ وإحدى الركائز الداعمة لتنفيذ خطط الدولة نحو تعزيز الشمول المالى حيث تم الانتهاء من تطوير 1600 مكتب بريد وجارى العمل على تطوير 1500 مكتب ليصل اجمالى عدد المكاتب المطورة الى 3100 مكتب بريد مع نهاية العام الحالى، كما يتم العمل بالتوازى على التوسع فى فروع البريد المصرى وتزويده بأحدث التقنيات من خلال نشر الاكشاك البريدية وتوفير مكاتب بريد متنقلة.

 

وأفاد الدكتور طلعت أن الوزارة تنفذ خطتها فى بناء القدرات والتدريب من أجل خلق كفاءات رقمية بما يتواكب مع متطلبات صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ولتأهيل الشباب للحصول على فرص عمل متميزة من أماكنهم دون التقيد بحدود السوق المحلى؛ وذلك من خلال اتاحة برامج تدريبية فى مستويات تكنولوجية مختلفة والتوسع فى أعداد المتدربين؛ لافتا إلى أنه يستهدف زيادة اعداد الحاصلين على التدريب من 4 آلاف متدرب خلال العام المالى 2018/2019 إلى أكثر من 115 آلف شاب خلال العام المالى الحالى بتكلفة اجمالية تصل إلى 400 مليون جنيه؛ مشيرا إلى جهود الوزارة لتحفيز العمل الريادى والابتكارى لدى الشباب فى كافة أنحاء الجمهورية والتى أثمرت عن حصول مصر على المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى عدد الصفقات الاستثمارية للشركات الناشئة.

 

وشدد على حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على التواصل المستمر وتعزيز أطر التعاون والتنسيق مع لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب؛ موجها الشكر لمجلس النواب وللجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالمجلس على التعاون في اصدار القوانين والتشريعات الخاصة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ معربا عن تطلعه لاستكمال المناقشات من أجل اصدار قانون التجارة الإلكترونية، واصدار اللائحة التنفيذية لقانون حماية البيانات الشخصية.

وخلال الاجتماع اشاد النائب أحمد بدوى رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب بالتعاون المثمر مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ وباستجابة الوزارة والهيئات التابعة لها وسرعة الرد علي طلبات الاحاطة المقدمة لها.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض