وزير التموين : إنشاء مراكز خدمة مجمعة في مراكز وقرى مبادرة حياة كريمة

 

طالب الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية مديري مديريات التموين بعمل حصر شامل لكافة الاحتياجات التموينية لمراكز وقرى ونجوع حياة كريمة وذلك في الـ 51 مركز بإجمالي أكثر من 1500 قرية اللذين أقرهم مجلس الوزراء لتطوير قرى الريف المصري المعروفة بأسم مبادرة حياة كريمة.

 

وبناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بضرورة إيجاد كافة الخدمات بالقرى، وكذلك قرار رئيس مجلس الوزراء بعمل مراكز خدمات مجمعة، أكد المصيلحي على مديري المديريات ضرورة النزول إلى الأرض لعمل هذا الحصر، لتحديد احتياجات هذه القرى على أن تشمل خدمات التموين والسجل التجاري وحماية المستهلك وأي خدمات أخرى بهدف توحيد وتجميع كافة الخدمات الحكومية من خلال مركز خدمة موحد به أكثر من شباك.

 

وأكد المصيلحي أن الهدف من إنشاء هذه المراكز هو تلبية احتياجات المواطنين في الخدمات المقدمة إليهم، مشيرا إلى أن الحصر سيشمل كافة الخدمات التموينية المقدمة من (المخابز – المستودعات- المطاحن – مراكز الخدمة المطورة – مكاتب التموين – منافذ المجمعات الاستهلاكية – منافذ جمعيتي – بدالى التموين – … وغيرها من المنشآت التموينية بهدف تحديد الاحتياجات الفعلية بدقة لعمل التدخلات التنموية والتموينية اللازمة لهذه المراكز وتلك القرى.

 

ولفت إلى أن الهدف من تطوير قرى الريف المصري المعروف بمبادرة حياة كريمة تأتى طبقاً لتوجيهات فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بهدف توفير حياة كريمة للمواطنين في كافة الخدمات المقدمة لهم ، ورفع كفاءتها من كافة الجوانب المعيشية، وكذلك توفير فرص العمل لشباب قرى الريف المصري .

وأشار إلى أن منافذ جمعيتي سوف تدخل في منظومة تطوير قرى الريف المصري عبر فتح عدد من المنافذ ضمن المرحلة الرابعة في مراكز مبادرة حياة كريمة والبالغة (51) مركز على مستوى الجمهورية، مؤكداً بدء المعاينات طبقاً لتقديم الطلبات من قاطني المراكز الواحد والخمسين والقري التابعة لها.

 

كما تطرق الاجتماع إلى متابعة عدد من الملفات ذات الصلة بالشأن التموينى ومن أهمها استعدادات الوزارة لشهر رمضان المبارك، وكذلك موسم توريد القمح المحلي لعام 2021 وكذلك متابعة سير العمل في المشروع القومي لتحويل المخابز لتعمل بالغاز الطبيعي بدلاً من السولار.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض