حفلة 1200

«سيليكت إنترناشونال» : مصر تستحوذ على 50% من أعمال الشركة

أعلنت مجموعة سيليكت إنترناشونال، المتخصصة في مجال الحلول المُتقدمة لأنظمة وخدمات تكنولوجيا المعلومات، عن خطتها التوسعية في عدد من المجالات خلال عام 2021 وعلى رأسها تكنولوجيا حلول المياه وتكنولوجيا المعلومات بشكل عام.

وقال شادي سمير، رئيس مجموعة سيليكت إنترناشيونال في تصريحات خاصة اليوم إن مصر تستحوذ على 50% من أعمال الشركة خلال الوقت الحالي، مقارنة بنسبة 20% خلال الفترات السابقة.

و تمتلك المجموعة شركة اون تك وهي شركة متخصصة في تقديم حلول تكنولوجيا الهوية والأمن المادي من خلال التقنيات المتطورة التي اكتسبت ثقة قادة وثائق الأمن ومُعرفي الهوية لتصبح الموزع والمورد ذو القيمة المضافة للعديد من العملاء مثل Entrust Datacard, HID Global, Gunnebo, Came, Elka, Kathrein. وتشمل الخدمات أمن تحديد الهوية، القوى العاملة والمباني ومراكز البيانات والمناطق المحظورة وأمن الأعمال لكل خط إنتاج.

وتعمل شركة انتربرايز سيجما تكنولوجي في مجال تصميم وتوريد محطة كهرباء ميكانيكية لمعالجة المياه ومياه الصرف ومحطات الضخ لتوفير مياه نقية صالحة للشرب للمناطق والقرى الريفية، بالإضافة إلى محطات متكاملة لمعالجة مياه الصرف الصحي لحماية كل من صحة الإنسان والبيئة. كما أنها تتطبق خدمات التشغيل والصيانة المستمرة للمحطات الكهربائية ومكونات أنظمة المحطة مع المعرفة الكافية لإدارة المياه مما يؤهلها لتكون واحدة من الشركات الرائدة في هذا المجال. وأيضا تقوم الشركة بابتكار أنظمة معالجة النفايات الصناعية للتخلص منها بشكل امن.

والجدير بالذكر، ان مجموعة سيليكت إنترناشونال هي المؤسسة الأم لمجموعة من الشركات سريعة النمو والتي تعمل في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا لتقديم حلول متقدمة لأنظمة وخدمات تكنولوجيا المعلومات مع التركيز بشكل رئيسي على مفهوم علوم البيانات. يضم مجلس إدارة سيليكت مجموعة من رواد الأعمال الذين يمتلكون استراتيجية ورؤية وأسلوب إدارة فريد بهدف جعل المجموعة رائدة تكنولوجيا علوم البيانات في أسواق أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا. توسعت سيليكت في مجالاتها في 2018 بإضافة قسم جديد متخصص في عدة قطاعات محورية، من أهمها تحلية المياه. سيليكت إنترناشونال هي شركة مصرية لها مكتبان في دبي ولندن وتم افتتاح مكتب جديد بالمملكة العربية السعودية وتهدف إلى المساهمة بشكل إيجابي في الأمن السيبراني واستراتيجية الرقمنة والاستثمارات في مصادر المياه البديلة.

 

وفيما يتعلق بمجال تكنولوجيا المياه، قامت شركة انتربرايز سيجما تكنولوجي التابعة للمجموعة بالتعاقد على مشروعات بأكثر من مليار و500مليون جنيه، في مجال معالجة المياه،30٪؜ من هذه المشروعات لصالح مبادرة حياة كريمة، التي تم إطلاقها تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث تحالفت المجموعة مع المبادرة لبناء 12 محطة تحلية واعادة تكرير للمياه في عدد من المراكز بـمحافظات القليوبية ومرسي مطروح والغربية وسوهاج. ستوفر هذه المحطات مياه نقية لما يوازي 45 ألف اسرة مصرية في المواقع المستهدفة من المبادرة. بالإضافة إلى ذلك، تطمح الشركة لإنشاء عدد أكبر من المحطات الأخرى لرفع ومعالجة المياه في عدد من المحافظات في جميع أنحاء الجمهورية تماشياً مع رؤية الدولة لتعظيم الاستفادة من الموارد المائية المتاحة.

وقعت مجموعة سيليكت إنترناشيونال من خلال شركة سمارت فيجين تكنولوجيز التابعة لها، اتفاقية بهدف تعزيز شراكتها مع مجموعة IBM العالمية، لمدة 5 سنوات لتغطى 54 دولة بدلا من 20 دولة لتشمل دول القارة الافريقية بعد ان كانت تغطى مصر واوروبا ومنطقة الشرق الأوسط فقط.

ونجحت المجموعة في تحقيق حجم اعمال يُقدر بحوالي 400مليون جنيه خلال 2020 ويأتي هذا كنتيجة للتعاون مع العديد من الجهات في قطاع الاتصالات وخدمات الطرق والجامعات والجهات الأمنية ومن المتوقع ان يزيد حجم أعمال المجموعة في هذا القطاع بنسبة تتراوح ما بين 20-25٪ خلال العام الحالي.

تُعد شركة سمارت فيجين تكنولوجيز، احدى شركات المجموعة، وهي شركة متخصصة في برامج الكمبيوتر التكنولوجية، تم تأسيسها في مصر وتسعى لتحفيز استخدام الذكاء الاصطناعي في تحليل البيانات. يعتمد نجاح الشركة على قدرتها في توضيح الفوائد الحقيقية التي يوفرها استخدام تقنية IBM، وإثبات أن تحليل البيانات ودمج النتائج في عملية اتخاذ القرار يؤدى إلى قرارات أفضل. ولقد توسعت الشركة على المستوى الإقليمي على مدار 13 سنة من تاريخها في مجال تقديم الأدوات والحلول التحليلية التكنولوجية لمؤسسات في 14 دولة متركزة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط.

قال سمير: “أجد ان الوقت الحالي هو الأفضل للاستثمار في مصر، فقد حققت الدولة العديد من التغييرات الايجابية نتيجة للإصلاح الاقتصادي منها تحفيز الاستثمار بما يسهم في دعم الأداء الاقتصادي المحلي. كما تمكنت الدولة من الحفاظ على ناتج محلي إيجابي وكانت واحدة من البلدان التي تمكنت من الحفاظ على نمو الإيرادات المستدام أثناء جائحة كورونا، فتخيل ما يمكننا تحقيقه بعد التعافي من هذه المرحلة. وتولي مصر اهتماماً كبيراً لتعزيز مفهوم الاستدامة في كافة القطاعات، بما يتماشى مع رؤية مصر 2030.”

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض