حفلة 1200

الدين العالمي يقفز لمستوى قياسي عند 281 تريليون دولار بنهاية2020

ارتفع الدين العالمي لأكثر من 280 تريليون دولار بنهاية العام الماضي مسجلاً مستوى قياسياً جديداً، حيث زادت الحكومات الإنفاق لمكافحة تداعيات فيروس كورونا.

وكشف تقرير معهد التمويل الدولي الصادر اليوم الأربعاء، ارتفاع ديون الأسر والحكومات والمؤسسات غير الربحية والقطاع المالي بنحو بمقدار 24 تريليون دولار إلى 281 تريليون دولار بنهاية العام الماضي، مقارنة مع 2019.

وأضاف أن الدين العالمي أصبح يمثل 355 % من الناتج المحلي الإجمالي في العالم بزيادة 35 بالمائة عن عام 2019.

وفي الأزمة المالية العالمية، ارتفعت نسبة الدين العالمي إلى الناتج المحلي بنحو 10 % في 2008 و15 % في 2009، مما يعني أن الدين قفز خلال أزمة كورونا أكثر من الأزمة المالية.

وقال معهد التمويل إن الدين الحكومي ارتفعت نسبته إلى 105 % من الناتج المحلي الإجمالي في 2020، من 88 بالمائة في عام 2019، حيث أضافت الدول المتقدمة 10.7 تريليون دولار من الديون الحكومية لمحاولة احتواء الأزمة.

وأوضح التقرير أن من المتوقع ارتفاع الدين الحكومي العالمي 10 تريليونات دولار أخرى هذا العام.

وأشار معهد التمويل إلى أن وتيرة التطعيم ضد كورونا تختلف اختلافًا كبيرًا بين البلدان، وقد تؤدي صعوبة طرح اللقاح إلى تأخير التعافي، مما يؤدي إلى زيادة تراكم الديون.

فيما ارتفع دين القطاع الخاص غير المالي إلى 165 % من الناتج المحلي الإجمالي في 2020 من 124 بالمائة في العام الماضي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض