أكبر خطأ في التاريخ المصرفي يكلف «سيتي بنك» نصف مليار دولار

فقد “سيتي بنك” 500 مليون دولار دون رجعة بعدما ارتكب خطأ وُصف بأنه الأكبر في التاريخ المصرفي.

وأرسل المصرف الأمريكي بصفته وكيل قرض لشركة “ريفلون” لمستحضرات التجميل عن طريق الخطأ مبلغ 900 مليون دولار إلى مقرضي الشركة بدًلا من 8 ملايين دولار فقط، إذ أعطى أوامر بإرسال 100 ضعف المبلغ المقصود.

واستلمت 10 شركات استثمارية مبلغ التحويل غير المقصود لكنها لم ترد 500 مليون دولار، مما دفع “سيتي بنك” إلى رفع دعوى قضائية في أغسطس لاسترداد المبلغ.

وقضت محكمة أمريكية، الإثنين، بأن “سيتي بنك” لن يتمكن من استرداد المبلغ على الإطلاق، رغم أن القانون يعاقب الجهات التي تنفق الأموال المودعة عن طريق الخطأ، بحسب شبكة “سي إن إن”.

ورغم ذلك فإن قانون نيويورك به استثناءات تسمح للطرف الذي تلقى المبلغ عن طريق الخطأ بالاحتفاظ به إذا لم يكن يعلم أنه تم تحويله عن طريق الخطأ.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض