الإتحاد العربي للتأمين يوصي بتدشين شركة إعادة إقليمية برأسمال 3 مليارات دولار

عقد الاتحاد العام العربي للتأمين ندوته الافتراضية الخامسة بعنوان “الوضع التأميني العربي العام: المشاكل الجيوسياسية وآفاق التطور”.

وحاضر في الندوة كلاً من الدكتور مايكل ستيفن الخبير الإستراتيجي وزميل أبحاث دراسات الشرق الأوسط في كينغ كوليدج لندن، وخالد سعود الحسن عضو مجلس إدارة الإتحاد العام العربي للتأمين وعضو مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج، وعمر الأمين رئيس مجموعة أورينت للتأمين، وعامر دية كبير المسئولين التنفيذيين لشركة Ninety بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا للتأمين وإعادة التأمين.

وقام بإدارة الندوة كلاً من شكيب أبو زيد الأمين العام  للاتحاد العام العربى للتأمين، وأحمد حسني كمال  المؤسس والعضو المنتدب لشركة بروكنيت الشرق الأوسط.

وقد تناولت الندوة مناقشة العديد من القضايا الجيوسياسية التي يعيشها العالم والمنطقة العربية وتأثيرها على الوضع التأميني العربي العام، وما يمكن أن يقوم به الاتحاد العام العربي للتأمين والاتحادات المحلية وكذلك الشركات للارتقاء بصناعة التأمين؛ وإذا كان التأمين في البلدان العربية لم يرقى إلى المستوى الذي نطمح له، ما هي المعوقات التي تحول دون ذلك؟

ومن جانبه تطرق خالد سعود الحسن، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج للتأمين، إلى ضرورة قيام الجهات الرقابية بدوراً للحد من شراسة المنافسة داخل الأسواق العربية، كما أكد على أهمية الاستثمار في التكنولوجيا.

وأتفق معه عمر الأمين، رئيس مجموعة أورينت للتأمين، ودعى إلى إقامة شركة إعادة عربية ويكون رأس مالها لا يقل عن 3 مليار دولار يكون مقسم بنسبة 50% للقطاع الحكومي إلى 50% للقطاع الخاص، وكذلك إنشاء كليات لتعليم التأمين فقط، لتكوين جيل جديد قادرًا على مواصلة المسيرة ومواجهة التحديات وللارتقاء بصناعة التأمين.

من الجدير بالذكر أن الاتّحاد قد أعلن عن صدور دليل شركات التأمين وإعادة التأمين والوسطاء العرب، وهو مجلّد متكامل بإحصائيات الأسواق والبيانات المالية للشركات بالإضافة إلى عناوينهم وأسماء رؤساء مجلس الإدارة والأعضاء المنتدبين والمديرين التنفيذين، وتجدر الإشارة إلى أنّ شركة شديد ري هي الراعي الرسميّ لهذا الدليل.

وتأسس الاتحاد العام العربي للتأمين سنة 1964، وهو الجهة الوحيدة الممثلة – على صعيد الوطن العربي – لشركات التأمين وإعادة التأمين والاتحادات وهيئات مراقبي التأمين وشركات الوساطة والخدمات الطبية.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض