شراكة بين «مؤسسة مجدي يعقوب» و«كارفور مصر» لصالح بناء المركز العالمي الجديد بالقاهرة

أعلنت مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، اليوم الاثنين، عن عقد شراكة مع كارفور، التي تملكها وتديرها شركة “ماجد الفطيم” في مصر، تقوم كارفور مصر بموجبها بالتبرع بالفكة المتبقية من عمليات الشراء في جميع فروعها خلال شهر فبراير لصالح بناء المركز الجديد للمؤسسة في القاهرة.  كما تتيح المجال أمام عملاء كارفور مصر للتبرع لمؤسسة مجدى يعقوب للقلب عن طريق التسوق عبر الإنترنت من خلال التطبيق والموقع الإلكتروني.

يأتي هذا في إطار جهود مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب لجمع تبرعات من كبرى المؤسسات الاقتصادية لسرعة إنشاء المركز العالمى للقلب الجديد بالقاهرة، وذلك لزيادة عدد المستفيدين من الخدمات الطبية التي تقدمها المؤسسة مجاناً لمرضى القلب والأوعية الدموية.

ستساهم تبرعات  كارفور مصر، في مساندة مؤسسة مجدي يعقوب للقلب، للتمكن من تحقيق الحلم الكبير بإنشاء مركز مجدى يعقوب العالمي للقلب الجديد بالقاهرة على مساحة 36.5 فدان؛ وذلك بهدف تقديم الخدمات الطبية مجاناً للمرضى من داخل مصر وخارجها بطاقة استيعابية تصل إلى 120 ألف مريض و12 ألف عملية جراحية سنوياً 60% منها للأطفال. كما يوفر المركز الجديد التدريب الطبي العملي لأكثر من 1500 طبيب وجراح وذلك من خلال مركز التعليم والتدريب التابع للمؤسسة، بالإضافة إلى مركز للأبحاث والابتكار لتطوير البحوث في مجال العلوم الأساسية والتطبيقية والعلوم الطبية الحيوية وفقًا لأعلى المعايير الطبية الدولية.

وتكشف الإحصاءات الرسمية لمنظمة الصحة العالمية أهمية إنشاء مركز مجدي يعقوب العالمي للقلب الجديد بالقاهرة، إذ تؤكد أن أمراض القلب والأوعية الدموية (CVD) هي السبب الرئيسى للوفاة حول العالم، لذا حرصت مؤسسة مجدي يعقوب على سرعة البدء في إنشاء المركز الجديد للتوسع في توفير فرص علاج لمرضى أكثر لإنقاذ حياة أكبر عدد من مرضى القلب.

ووجهت الأستاذة ريم جاد الرب، رئيس التسويق والاتصالات بمؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، الشكر  لكارفور مصر على إبرام هذه الشراكة مع المؤسسة، والتي سيكون لها بالغ الأثر في سرعة إنشاء مركز القلب الجديد والمساعدة في إنقاذ قلوب المزيد من المرضي خاصة الأطفال. وأكدت على أهمية الشراكة مع شركات ومؤسسات مختلفة لزيادة وعي المجتمع بأهمية عمل المبادرات الإنسانية ودور المؤسسات الخيرية مجتمعياً.

من جانبه قال جان لوك جرازياتو، مدير كارفور مصر لدى “ماجد الفطيم للتجزئة”: نحن سعداء بهذه الشراكة مع مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، انطلاقاً من إيماننا بالدور الكبير الذي تقوم به المؤسسة وتفانيها في منح أملٍ جديد لآلاف القلوب المحتاجة للرعاية. وتندرج هذه الشراكة في إطار دعمنا المتواصل للمجتمعات التي نعمل فيها، إذ إن كارفورمن المنطقة وتعمل لأجل المنطقة. وتحرص شركة “ماجد الفطيم” على تعزيز التعاون  مع مؤسسات المجتمع المدني من خلال المبادرات والشراكات التي تقوم بها كارفور، كإحدى العلامات التجارية التي تملكها وتديرها، الأمر الذي من شأنه أن يشكل ركيزة أساسية لتوفير خدمات صحية متميزة للفئات المحتاجة”.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض