«بداية الأدوات الكتابية» يطالب بتحجيم الاستيراد وفرض رسوم إغراق في ظل سيطرة الركود

 

قال المهندس حسام جابر مدير مصنع بداية للأدوات الكتابية، إن مصانع الأدوات المدرسية تعاني من الركود الذي أصاب القطاع منذ انتشار فيروس كورونا، مطالبا الحكومة ووزيرة التجارة والصناعة بتحجيم الاستيراد، وفرض رسوم إغراق على المنتجات المستوردة خاصة الصينية.

وأكد حسام جابر، على ضرورة تطبيق قانون تفضيل المنتج المحلى رقم 5 لسنة 2015 حتى يؤثر إيجابا على مبيعات المنتجات المحلية، لافتا إلى أهمية تطوير المشروعات الصغيرة التي تنتج مستلزمات الإنتاج، وتشبيكها مع المصانع الكبيرة التي تعتمد عليها كصناعات تكاملية، لمساعدة الأولى فى تسويق منتجاتها لرفع نسبة المكون المحلى فى المنتج المصرى وترشيد الفاتورة الاستيرادية بشكل كبير.

وشدد جابر، على ضرورة رعاية وزارة الصناعة والتجارة والشركات والمصانع، لحملات تسويقية في كافة وسائل الإعلام عن جودة الصناعات المحلية، حيث هناك فكرة ذهنية قائمة بالفعل عن أن جودة المنتجات المحلية سيئة مقابل المستوردة ذات الجودة الجيدة، كما يجب على المصانع الاهتمام بزيادة الجودة حتى تنجح الحملات على الأرض وتشعر الجهات الحكومية والمستهلك بالفارق.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض