التنمية المحلية تُرسل إجراءات تطبيق اشتراطات البناء للمحافظات لوضع ملاحظاتها النهائية

عقد اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، اجتماعًا مع الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، بمقر الوزارة بحضور اللواء محمد الشريف محافظ الاسكندرية واللواء أسامة القاضى محافظ المنيا، والدكتور أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالى، وعدد من قيادات وزارتى التنمية المحلية والإسكان، كما شارك فى الاجتماع عبر الفيديو كونفرانس كل من اللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد والدكتورة جاكلين عازر نائب محافظ الإسكندرية وعدد من سكرتير عموم المحافظات ومسئولى المراكز التكنولوجية .
وذكر بيان للوزارة اليوم، أن الاجتماع جاء فى إطار تنفيذ توجيهات رئيس مجلس الوزراء بعقد اجتماع تنسيقى بين وزارات التنمية المحلية والإسكان والتعليم العالى لمناقشة الخطوات التنفيذية لإجراءات اصدار تراخيص البناء، وعرض الاجراءات والضوابط والاشتراطات التخطيطية والبنائية الجديدة على عدد من المحافظين.
وخلال الاجتماع تم مناقشة واستعراض الآليات والإجراءات والضوابط التخطيطية الجديدة للمدن وكذا الإجراءات الخاصة بإصدار تراخيص البناء، والمهام الموكلة للجامعات، ونقابة المهندسين ومراجعة الأدوار التى ستقوم بها كل جهة، حتى يكون المواطن على دراية بكافة الإجراءات والتيسير على المواطنين الراغبين فى الحصول على التراخيص الجديدة للبناء.
وشهد الاجتماع التأكيد على أهمية دور الجامعات المصرية بالمحافظات والوحدات الخاصة بها فى تطبيق منظومة الاشتراطات البنائية الجديدة لضمان نجاحها عند البدء فى تطبيقها على أرض الواقع بالمحافظات وضرورة التنسيق الكامل فى هذا الشأن .
كما تم خلال اللقاء التأكيد على سعى الدولة على ضبط منظومة النمو العمرانى والتصدى لظاهرة العشوائيات، والإشارة إلى أهمية اشتراك كافة السلطات التنفيذية المختصة لتطبيق جميع جوانب المنظومة على أرض الواقع ، والإجراءات التنظيمية والتنفيذية الخاصة بإصدار تراخيص البناء، بما يحقق حوكمة منظومة البناء فى مصر فى إطار واضح يتسم بالتخطيط والتنظيم وفق صحيح القانون والأكواد الهندسية.
وتم الاتفاق فى ختام الاجتماع على إرسال إجراءات تطبيق منظومة الضوابـط والاشتراطات التخطيطية والبنائيـة الجديدة للمدن المصرية إلى كافة المحافظات للحصول على أى ملاحظات نهائية خلال 72 ساعة تمهيداً لعقد اجتماع أخير بين الوزارات الثلاث والهيئة الهندسية قبل العرض على رئيس الوزراء.
كما تم الاتفاق أيضاً على الاستمرار فى تدريب العاملين فى المراكز التكنولوجية بالمحافظات على المنظومة الجديدة بالتنسيق بين وزارتى التنمية المحلية والإسكان، والتأكيد على أهمية عنصر الوقت فى إنهاء اجراءات الحصول على التراخيص وتطبيق الضوابط الجديدة بدقة متناهية ويسر للمتعاملين وسرعة الانتهاء من منظومة ربط الجهات المشاركة فى عملية إصدار التراخيص على نظم المعلومات لتيسير الاجراءات وتوفير الوقت خاصة الجامعات المصرية والوحدات الخاصة التابعة لها والمراكز التكنولوجية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض