وزيرة التضامن: تراجع نسبة الفقر من 32.5% لـ29.7% رغم أزمة كورونا

قالت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، أنه رغم أزمة كورونا إلا أن الحكومة أنجزت بشكل كبير فى تحسين مؤشرات التنمية الاقتصادية وأيضا انخفاض نسبة الفقر من 32.5% الى 29.7%.

وأكدت أهمية التمكين الاقتصادى للفئات الاكثر احتياجا والأولى بالرعاية، وأيضا العمل على توفير فرص عمل، بجانب توفير الدعم للتدريب وتنمية المهارات، لافتا إلى أن الوزارة تعمل على تنمية المناطق الاكثر احتياجا بالتعاون مع الجهات الشريكة.

جاء ذلك خلال توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي اليوم الأحد، وثيقة مشروع “تشغيل الشباب في مصر. التمكين الاقتصادي” في إطار برنامج فرصة بين وزارة التضامن الاجتماعي ومنظمة العمل الدولية.

ويأتي ذلك بهدف توفير فرص عمل لأبناء الأسر الأولى بالرعاية، وكذلك المستفيدين من تكافل وكرامة، بحضور الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي وأيمن عبد الموجود مساعد الوزيرة لشؤون المجتمع المدنى وومثلى منظمة العمل الدولية.

وأشارت القباج إلى أنه يتم العمل حاليا على إعلاء قيمة الإنتاج ودمج الأشخاص ذوى الاعاقة وإيجاد بيئة عمل مناسبة للاستثمار، لافتة إلى دعم العمالة غير المنتظمة وايضا العمل على التمكين الإقتصادى فى كافة البرامج القومية مثل تنظيم الاسرة وحياة كريمة”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض