حفلة 1200

السيسي يعلن بدء زراعة 100 ألف فدان بسيناء نهاية يونيو المقبل

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن الدولة تسعى للاستفادة من المياه إلى يتم إلقائها فى البحر أو البحيرات مثل المنزلة، خاصة أن له تأثير سلبى على البحيرة، وتم معالجة المياه قبل نزولها، أو فى البحيرة، وتم التوصل إلى مشروع جديد لتحويل جزء منها إلى سيناء من أجل الاستفادة منها.

وتابع الرئيس السيسى خلال كلمته فى افتتاح مشروعات قومية جديدة فى محافظة بورسعيد “نسعى إلى إنتاج 5.6 مليون متر وجار الافتتاح منتصف العام لتوفير المياه فى سيناء، لافتا إلى أن هذه المياه سوف يكون لها استخدامات فى سيناء، من خلال نظرة متكاملة مع بعضها البعض حتى تصل إلى جميع الناس”.

وأكد الرئيس السيسى، أن هناك 100 ألف فدان جاهزين للزراعة بعد دخول هذه المياه فى ترعة السلام، مطالبا وزارتى الزراعة والرى تجهيز البنية الأساسية للرى، وبالتالى خلال 6 شهور يتم تجهيزهم من ترع ومحطات رفع وتسوية بحيث شبكة الرى تصل إلى هذه المساحة.

وأوضح أنه خلال قبل 30 يونيو المقبل الانتهاء الترع والمحطات لتغطية شبكة الرى المطلوبة، الانتهاء من شبكة الكهرباء وغيرها من احتياجات حتى تكون جاهزة، وهناك التزام على توفير البنية الأساسية وبالتالى لا يتم زراعة الأرض.

وأكد السيسى، أن الدولة المصرية تعمل على إعادة صياغة الاستخدام للمياه داخل الدولة المصرية.

وأضاف أن الـ 20 ألف كيلو في شبكة الرى ضمن مشروع تطبين الترع تعتر أرض مشقوقة في الأرض فقط، كما أن هذه المساحة بعد التطبيق سوف يتم توفير المياه حوالي 2 – 3 مليارات متر.

وأوضح أن مشروع الـ100 ألف فدان في سيناء، ومحطة المعالجة توفر حوالى 6 ملايين متر في اليوم لزراعة 400 ألف فدان، وذلك تغيير لحياة الناس، فضلا عن التطوير في مجال الزراعة.

وتابع “في نفس الوقت فيه محطة جار التخطيط لها في مدينة الحمام، على الساحل الشمالى بالقرب من الإسكندرية لإنتاج 6 ملايين متر مياه صرف زراعى ، كما نعمل محطة معالجة بتكلفة 20 مليار جنيه وفق معالجة ثلاثية متطورة طبقا للمعايير الواردة من منظمة الصحة العالمية خلال السنتين القادمتين، والأمر لا يتوقف على المحطة وشبكة للصرف ونقل المياه حتى تصل إلى أراضي يمكن زراعتها، وكذلك مشروعات ضخمة بقوة حتى نحقق المستهدف”.

وأشاد الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، موضحاً أنه رجل أمين ومحترم وحريص على نقطة كل مياه فى مصر كما يسعى إلى تعظيم الاستفادة من المياه وفق الموجود والمتاح.

وأضاف أن الدولة تسعى إلى إنشاء 6 محطات تحلية ولكنها بتكون بنسبة ملوحة مرتفعة، كما تعمل على إنشاء محطات بجوارها من أجل تخفيف الملوحة، مطالباً المتخصصين في هذا المجال بالتعاون مع الدولة لتنفيذها فى إطار خطة الدولة، للاستفادة من المياه.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض