وزيرة التجارة تشارك فى إفتتاح فعاليات الدورة الـ 38 لمعرض الخرطوم الدولي

جامع: 21 شركة مصرية تشارك في المعرض.. ونسعى لتحقيق التكامل الصناعي مع السودان

أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة حرص الحكومة على تعزيز معدلات التجارة البينية بين الدول الإفريقية وتحقيق التكامل الصناعي القاري المشترك وبصفة خاصة مع دولة السودان.

وأشارت إلى أن مشاركة مصر بفعاليات معرض الخرطوم الدولي كضيف شرف المعرض تعكس عمق ومتانة العلاقات المشتركة بين القيادة السياسية وحكومتي البلدين فى كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة .

جاء ذلك  خلال افتتاح فعاليات الدورة الـ 38  من معرض الخرطوم الدولي وذلك بحضور السفير عمر منيس وزير شئون مجلس الوزراء نائباً عن الدكتور عبدالله حمدوك  رئيس مجلس الوزراء السوداني وعدد من الوزراء بدولة السودان و السفير حسام عيسي سفير مصر لدى السودان.

كما شهد  الافتتاح  حضور كل من مي عسل رئيس الهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات وحاتم العشري مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسي ود. أحمد مغاورى رئيس التمثيل التجاري، والمهندس طارق شاش نائب الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، والمستشار تجارى طارق قشوع رئيس المكتب التجاري المصري بالخرطوم، و تامر غيث سكرتير أول بالسفارة المصرية بالخرطوم .

وقالت جامع إن مصر تشارك بدورة هذا العام بوفد يضم أكثر من61 عارض يمثلون 21 شركة عارضة تغطي العديد من القطاعات التجارية والخدمية تشمل قطاعات الصناعات الهندسية والصناعات الغذائية والتشييد والبناء والصناعات الكيماوية والحاصلات الزراعية وصناعة الجلود  فضلا عن مشاركة عدد من الجهات الحكومية مثل وزارتي التعليم العالي والانتاج الحربى والهيئة العامة للاستثمار والهيئة العربية للتصنيع.

ولفتت إلى أن هناك العديد من الفرص التجارية التي يمكن الاستفادة منها في هذه القطاعات وبما يخدم أهداف تعزيز الروابط الاقتصادية بين البلدين

وأضافت جامع أن المشاركة المصرية تأتى  امتدادا للخطوات التنسيقية المتخذة من قبل وزارتي التجارة والصناعة بالبلدين لتعزيز مشاركة مجتمعي الأعمال المصري والسوداني بمختلف الفعاليات التجارية والاقتصادية المقامة بالبلدين والتي كان آخرها المشاركة المتميزة لدولة السودان كضيف الشرف بأعمال معرض تراثنا للحرف اليدوية والتراثية والذي عقدت فعالياته بالقاهرة خلال شهر أكتوبر الماضي ولاقت من خلاله المنتجات التراثية السودانية حفاوة وإقبال كبير من قبل زائري المعرض وهو ما يعكس مدي التكامل في الموروث الثقافي والتراثي بين شعبي البلدين ودول حوض النيل .

وأوضحت  إلى حرص الحكومة المصرية على تعزيز التعاون الاقتصادي المشترك وتقديم كافة الدعم للشركات السودانية  في مختلف المجالات الصناعية والتجارية ، معربة عن املها في ان تشهد الفترة المقبلة مزيداً من التعاون لدفع انسياب حركة التجارة بين البلدين.

ودعت جامع مسئولي الحكومة السودانية ودوائر الأعمال بالسودان الشقيقة لزيارة الجناح المصري بالمعرض وتفقد كافة المعروضات واستعراض فرص التعاون التجاري والصناعي المستقبلي بين البلدين، حيث تأتى الأهمية الاستراتيجية لهذا المعرض في خلق فرصِ حقيقية  لتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك بين مصر والسودان على المستويين التجاري والاستثماري.

ومن جانبها أوضحت مي عسل رئيس الهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات أن الجناح المصري بالمعرض يعد المشاركة الأكبر لمصر فى معرض الخرطوم الدولي حيث يأتي على مساحة 468 م2 ويضم 21 شركة يغطى نشاطها الإنتاجي قطاعات متعددة.

وتوقعت أن يشهد الجناح المصري إقبال زوار المعرض والذى يضم منتجات لـ14 دولة مشاركة من بينها إيطاليا وهولندا وإندونيسيا والهند وباكستان ونيجيريا وأوغندا وأثيوبيا وكينيا بالإضافة إلى مصر ضيف شرف المعرض .

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض