حفلة 1200

«الأمم المتحدة»: هناك دول تشترى لقاحات كورونا فوق حاجتها.. ولابد من مشاركة الجرعات لحماية النظام الصحي العالمي من الانهيار

أكد أنطونيو جوتيريس الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أن هناك عدداً من الدول التي تشترى لقاحات كورونا فوق حاجتها، مطالبا بضرورة التزام الدول حاليا بمشاركة الجرعات الزائدة من لقاحات كورونا لديها، موضحا أن هذا الأمر سيساعد في حماية النظم الصحية في العالم من الانهيار.

وغرد أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، على حسابه بموقع “تويتر”، قائلا: “تشتري بعض البلدان لقاحات COVID19 فوق الحاجة، ونحن بحاجة إلى أن تلتزم الدول الآن بمشاركة الجرعات الزائدة من اللقاحات، وهذا من شأنه أن يساعد في تطعيم جميع العاملين في مجال الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم على أساس عاجل وحماية النظم الصحية من الانهيار”.

وفى وقت سابق، شارك أنطونيو جوتيريس الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة فى الاجتماع السنوى الثانى للبنك الدولى، وصندوق النقد الدولى حول “التعبئة مع إفريقيا”.

وقال الأمين العام في كلمته إنه منذ بداية أزمة كورونا، أظهرت البلدان الأفريقية والاتحاد الأفريقي قيادة جديرة بالثناء ووحدة في الاستجابة للوباء، وشدد على أن المجتمع الدولي يجب أن يواصل إظهار الالتزام بصحة أفريقيا.

وأضاف الأمين العام، أنطونيو جوتيريس، أن الوباء أدى إلى قيود حادة على السيولة للبلدان الأفريقية، والتى بدون تدابير جريئة يمكن أن تتحول إلى أزمة.

ودعا شركاء التنمية إلى توسيع أهلية مبادرة تعليق خدمة الديون لمجموعة العشرين، بحيث تشمل جميع البلدان المثقلة بالديون والضعيفة التى تضررت من حالة الطوارئ، كما حث البلدان المتقدمة على دعم مرفق السيولة والاستدامة، ودعم الجهود المبذولة لإعطاء الأولوية للنمو الأخضر والحفاظ على البيئة، كما أكد تضامن الأمم المتحدة مع شعوب وحكومات أفريقيا في هذه اللحظة المحورية للقارة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض