العربي يبحث مع سفير تونس زيادة العلاقات الاقتصادية بين البلدين

استقبل المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية محمد بن يوسف سفير تونس لبحث سبل زيادة العلاقات الاقتصادية الثنائية خلال الفترة القادمة في المجالات المختلفة.
وأكّد العربي على ضرورة عقد لقاءات مباشرة بين مجتمع الأعمال في البلدين لبحث احتياجات السوقين من السلع المختلفة ، وكذلك الاطلاع على الفرص الاستثمارية المُتاحة لدى مصر وتونس وكيفية الاستفادة منها ، ومناقشة سبل إقامة شراكات ثنائية تفيد اقتصادي البلدين.
وأشار إلى الفرص الاستثمارية في المشروعات المختلفة بالسوق المصري في ظل التوجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة وجود حوافز وتسهيلات للمستثمرين ، وهو ما تقوم به الحكومة المصرية ؛ مما أدّى إلى توافر فرص عمل في المشروعات المختلفة بكافة المحافظات.
وشدّد على أن الاستقرار الذي تمر به مصر على كافة الأصعدة مؤخرًا جعلها تهتم بالبنية التحتية من شبكات طرق وكباري وكهرباء وغيرها من المشروعات القومية العملاقة التي جعلت مصر جاذبة للاستثمار ، في ظل برامج الإصلاح الاقتصادي التي تنفذها الحكومة مؤخرًا ، والتي تأتي بثمارها حاليًا على كافة المستويات، وهو ما يمكن أن يستفيد منه رجال الأعمال في مصر وتونس في دراسة عقد شراكات ثنائية بين البلدين من خلال تنظيم لقاءات مباشرة في مصر وتونس لمناقشة تفاصيل الفرص الاستثمارية واحتياجات كل سوق من الآخر وتوجيه المصدرين والمستوردين للاستفادة منها لزيادة حجم التبادل التجاري المشترك .
ولفت العربي إلى أن مصر تفتح أبوابها لكافة المستثمرين وفي أي وقت بدفعة من القيادة السياسية ، على رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يولي ملف الاقتصاد اهتمامًا خاصًا، ودور الحكومة المصرية الواضح في الفترة الأخيرة على كافة الأصعدة بالتعاون مع الاتحاد العام للغرف التجارية بصفة خاصة ، والقطاع الخاص بشكل عام وإن رؤية مصر 2030 تؤكد على زيادة التعاون الاقتصادي مع كافة الدول.
وأكّد بصفته أيضًا رئيسًا لاتحاد الغرف الأفريقية إلى أنه يجب الاستفادة من زيادة التعاون بين البلدين والسعي إلى فتح آفاق جديدة بالسوق الافريقي ، مستفيدين من علاقة كل بلد في البلاد الإفريقية المختلفة ، وهو ما أثنى عليه السفير لتوسيع نطاق التعاون مستقبلاً.
وقال السفير التونسي محمد بن يوسف أن الفترة القادمة ستشهد تعاون السفارة مع الاتحاد العام للغرف التجارية لزيادة العلاقات الاقتصادية الثنائية وعقد لقاءات مباشرة بين مجتمع الأعمال في البلدين.
ودعا السفير وفدًا من اتحاد الغرف التجارية لزيارة تونس مستقبلاً وتنظيم لقاء مباشر مع رجال الأعمال في تونس لبحث كافة السبل لدعم العلاقات الاقتصادية الثنائية في كافة المجالات ، مشيرًا إلى أن السفارة ستقوم بدور فعال في الفترة القادمة مع اتحاد الغرف التجارية لتعميق العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين.
وأكّد سفير تونس على أن ضرورة زيادة الواردات من البلدين في الفترة القادمة في القطاعات المختلفة ،حيث أن هناك سلعًا كثيرة يمكن دعم التعاون بها مثل قطاع الأدوية التي تتميز به مصر والملابس وكافة القطاعات ، وهو ما سيتم مناقشته خلال اللقاءات الثنائية المُنتظر انعقادها في المرحلة القادمة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض