حفلة 1200

وزير قطاع الأعمال: بدأنا اول خطوة لتوطين وتعميق صناعة السيارة الكهربائية في مصر

قال هشام توفيق وزير قطاع الاعمال العام، إن توقيع شركة النصر للسيارات و شركة دونج فينج الصينية، عقد إنتاج السيارات الكهربائية، يعد أول خطوة اتخذتها الشركة نحو توطين وتعميق صناعة السيارة الكهربائية في مصر.

وأوضح خلال المؤتمر الصحفي على هامش توقيع العقد بين الشركتين، إن هذا المشروع يهدف إلى تقليل الانبعاثات  الناتجة عن استخدام السيارات التقليدية، فضلا عن مواكبة التوجه العالمي للتحول إلى السيارات الكهربائية لتكون مصر من أوائل الدول في هذا السباق.

وأشار توفيق إلى أنه سيتم  توقيع عقدين مع شركة دونج فينج الصينية، للاستفادة من الإمكانيات التي تتمتع بها، مشيرا إلى أن العقد الأول لإقامة المصنع الخاص بالسيارات الكهربائية، والعقد  الثاني سيكون لتأهيل مصنع شركة النصر من خلال إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة.

وذكر أن توقيع العقود اليوم جاء بعد مجهودات كبيرة على مدار الأشهر الستة الماضية بالتعاون مع كافة الوزارات، وذلك لوضع منظومة متكاملة تخدم السيارات الكهربائية ومن ثم توفير كافة متطلبات المصنع الجديد والاستعداد لبدء الإنتاج.

ونوه توفيق بأن مشروع محطات الشحن العامة يتم إقامته بالتعاون مع وزارة التنمية المحلية، لافتا إلى أن وزارة الكهرباء حددت سعر الشحن من المحطات العامة ليكون منافس مقارنة بالوقود التقليدي.

ولفت  أن وزارة الداخلية بدأت الشهر الماضي في منح التراخيص لنحو 300 سيارة كهربائية موجودة حاليا في مصر، مشيرا إلى انه سيتم بجانب المصنع، إقامة مركز البحوث للتطوير وتوطين تلك الصناعة للانطلاق إلى مختلف الأسواق المحيطة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض