الحكومة الفرنسية: رفض الاستحواذ على «كارفور» لحماية الأصول الاستراتيجية

قال وزير المالية الفرنسي “برونو لو مير”، إن رفض عرض الاستحواذ الأجنبي على سلسلة متاجر التجزئة “كارفور” الأسبوع الماضي كان أمرًا سياسياً بشكل كبير.

ودافع “لو مير” في مقابلة مع إذاعة “أر تي إل” عن قراره بإنهاء المحادثات لشراء “كوتش تارد” الكندية سلسلة “كارفور”، مشيرًا إلى الحاجة للدفاع عن السيادة الفرنسية والأصول الاستراتيجية.

وأوضح الوزير الفرنسي: “الأمن الغذائي أمر غير قابل للتفاوض بشأنه، المعنى السياسي لهذا القرار الاقتصادي هي أنني أؤمن بالسيادة الغذائية، أريد أن أضمن عدم تعرض سلاسل التوريد للخطر حتى في حال الجائحة”.

وأبدى “لو مير” سعادته بفشل محادثات الاندماج بين الشركتين، مشيراً إلى أن اتفاق الشراكة الذي يتم التباحث حوله حالياً بين الجانبين يبدو خياراً أفضل.

وتابع: “كانت هذه النتيجة سيئة بالنسبة لكارفور، لكنها ليست كذلك من وجهة النظر الفرنسية”.

ورغم رفض العرض الأجنبي للاستحواذ على سلسلة المتاجر الفرنسية، شدد “لو مير” على أن بلاده تظل مفتوحة بشكل كامل للاستثمارات الأجنبية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض