حفلة 1200

تراجع إنتاج الغاز الطبيعي لـ 3.8 مليون طن والبوتاجاز لـ 140 ألف طن خلال نوفمبر

تراجعت معدلات إنتاج الغاز الطبيعي خلال نوفمبر 2020 إلى نحو 3.8 مليون طن، وذلك مقارنة بحجم إنتاج 4.1 مليون طن خلال نفس الفترة من العام الذي يسبقه، بمعدل تراجع قارب الـ 3 ملايين طن.

ووفقًا للمعلومات التي حصل عليها “أموال الغد”، فقد تراجعت أيضًا معدلات إنتاج الزيت الخام والمتكثفات لنحو 2.48 مليون طن في نوفمبر 2020، مقابل 2.66 مليون طن خلال نفس فترة المقارنة.

وبالنسبة لإنتاج البوتاجاز فقد تراجعت معدلات إنتاجه لنحو 140 ألف طن في نوفمبر، مقارنة بحوالي 143 ألف طن، وهو الإنتاج الذي يلبي من 45 لـ 50% من استهلاك البوتاجاز محليًا، وتقوم وزارة البترول بتدبير باقي كميات الاستهلاك عن طريق التعاقدات الخارجية.

وتلعب معامل التكرير ووحدات الإنتاج التي تم الإنتهاء من تشغيلها الفترة الماضية، في سداد جزء كبير من استهلاك السوق المحلية من المواد البترولية، إضافة إلى دور الشحنات التي تحصل عليها هيئة البترول من النفط العراقي في توفير كميات كبيرة من الوقود عقب دخوله إلى معامل التكرير المصرية.

وساهمت الحقول والآبار النفطية والغازية التي اكتشفتها وزارة البترول ممثلة في شركات التنقيب الاستثمارية العالمية، وبخاصة في المياه العميقة بالبحر المتوسط في سداد جانب كبير من استهلاك الدولة من النفط والغاز، وهي الكميات التي كان يتم استيرادها من الخارج سابقًا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض