وزارة الخارجية: إنهاء أزمة 12 سائقاً مصرياً في الولاية الشمالية بالسودان

نجحت جهود الدولة المصرية، بما في ذلك وزارة الخارجية، ومن خلال السفارة المصرية في الخرطوم ومكتب مصر في وادي حلفا، في إنهاء أزمة 12 سائقاً مصرياً في الولاية الشمالية في السودان، بعد أن كان قد تم احتجازهم في مدينة دنقلا السودانية نتيجة وجود خلافات بين التاجر المصري، صاحب الحمولة التي كانوا يقومون بنقلها، والتاجر السوداني.

وقد عاد السائقون المصريون إلى أرض الوطن بصحبة شاحناتهم أمس 13 يناير الجاري.

هذا، وكان مكتب مصر في وادي حلفا قد أجرى الاتصالات اللازمة مع الجهات السودانية المعنية للاطمئنان على السائقين المصريين والعمل على إطلاق سراحهم، كما حرص على التواصل المستمر على مدار الساعة مع المواطنين حتى تمت تسوية المشكلة وتمكنوا من مغادرة الأراضي السودانية، فضلا عن سرعة إنهاء إجراءات مغادرتهم في معبر اشكيت السوداني حتى غادروا إلى أرض الوطن عبر ميناء قسطل البري.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض