الكهرباء تعتزم تحويل 200 ألف وحدة للعدادات مسبقة الدفع بنطاق البحيرة بالنصف الأول من 2021

تعتزم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، تحويل 200 ألف وحدة سكنية للعمل بالعدادات مسبقة الدفع بدلًا من التقليدية، وذلك بنطاق شركة البحيرة لتوزيع الكهرباء خلال النصف الأول من 2021.

وصرحت مصادر بالشركة لـ “أموال الغد”، أن الشركة تستهدف الوصول بإجمالي الوحدات المحولة للعدادات مسبقة الدفع إلى مليون وحدة بحلول يونيو المقبل، مضيفة أن إجمالي الوحدات المحولة حاليًا تقارب الـ 800 ألف وحدة.

أشارت المصادر إلى بدء المعاينة لتركيب العدادات الكودية للوحدات المخالفة بنطاق الشركة والتي من خلالها سيتم القضاء على الممارسات الكهربائية، ومن ثم زيادة نسب الاعتماد على أنظمة الدفع المسبق للشحن الكهربائي، والقضاء على مخالفات استهلاك التيار.

وكانت وزارة الكهرباء اعتمدت الخطة الاستثمارية للشركة خلال الـ 6 سنوات الماضية من 2014 وحتى 2020، بمبلغ قدره 2.5 مليار جنيه، وتم من خلال الخطة تطوير وتحديث الشبكة الكهربائية وتحسين مستوى خدمات المواطنين والتوسع في إحلال محطات المحولات الكهربائية.

ويضم نطاق شركة البحيرة لتوزيع الكهرباء العديد من مشروعات إستصلاح الأراضي ووجود عدد غير قليل من المواقع الصناعية, وتقدم الشركة خدماتها على شبكة توزيع من أكبر الشبكات الكهربائية على مستوى الجمهورية، حيث تمتد باتساع محافظة البحيرة وكذلك محافظة مطروح وعلى طول الساحل الشمالي من الكيلو 66 حتى السلوم  وحتى واحة سيوة جنوبا، ومدينة السادات ومركز الخطاطبة بمحافظة المنوفية ، وجزء من محافظة الإسكندرية (قرى حي العامرية).

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض