جو بايدن يحث «ترامب» على التدخل لإنهاء الشغب .. وتقارير حول إصابة سيدة بطلق ناري

وكالات

تحولت جلسة الكونجرس المنعقدة للمصادقة على انتخاب “جو بايدن” رئيساً للولايات المتحدة إلى ساحة عراك حيث اقتحم مؤيدو الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” مبني الكابيتول، مما أدى إلى تعليق أعمال الاجتماع.

وأظهرت اللقطات المصورة تجول المتظاهرون بحرية في مبني الكابيتول إذ وصلوا نحو غرفة مجلس الشيوخ، وهتف أحدهم قائلاً “ترامب فاز في الانتخابات”، كما أظهرت أمرأة غارقة في الدم وسط تقارير تفيد إصابتها بطلق ناري.

وحث “ترامب” المناصرين في وقت سابق إلى تجمع حاشد نحو مبنى الكابيتول للاحتجاج على الإجراءات.

ومع تصاعد وتيرة الشغب كتب “ترامب” تغريدة على “تويتر” طالب المتظاهرين بنبذ العنف، مضيفاً: “نحن حزب القانون والنظام، أرجوا دعم شرطة الكابيتول وإنفاذ القانون”.

وفي خضم تلك الأحداث، أعلن البيت الأبيض وحاكم ولاية فرجينيا أن وحدات من الحرس الوطني في طريقها إلى واشنطن للمساعدة في حفظ الأمن، كما أكد المتحدث باسم البنتاجون أنه تم تعبئة حرس العاصمة لتقديم الدعم.

فيما قال الرئيس الأمريكي المنتخب “جو بايدن”: “في هذه الساعة تتعرض ديمقراطيتنا إلى هجوم غير مسبوق مع استمرار احتلال الفرع التشريعي للحكومة”.

وأضاف “بايدن”: “أطالب ترامب بالتوجه للتلفزيون الوطني الآن والالتزام بيمينه وبالدفاع عن الدستور والمطالبة بإنهاء هذا الحصار”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض