البورصة المصرية.. تطور المؤشرات القطاعية خلال 2020 و «الاتصالات» يصعد 88%

سجل مؤشر قطاع الاتصالات والإعلام وتكنولوجيا المعلومات في البورصة المصرية صعود ملحوظ خلال تعاملات عام 2020، وذلك باعتباره واحد من أكثر القطاعات المستفيدة من أزمة كورونا في ظل التوجهات المستمرة نحو دفع وتيرة التحديث للقطاع بشكل أكبر واستثمارات أضخم، فضلا عن الارتفاع الكبير على صعيد قطاع التجارة الإلكترونية والذي يشهد أولى خطواته بالسوق المصرية، والمتوقع أن يشهد طفرة كبيرة خلال الفترة القادمة بما يتماشى مع خطط الدولة نحو الرقمنة والشمول المالى.

ويعتبر الاعتماد على الاتصالات والتكنولوجيا أقصر الطرق نحو تحقيق مستهدفات الدولة التنموية خلال السنوات القادمة، خاصة وأن التكنولوجيا المالية والتحول الرقمي أصبح الركيزة الأساسية لنمو العديد من القطاعات بالسوق المصرية، أولقد ساعدت أزمة كورونا ساعدت على تسريع وتيرة التحول الرقمي بأغلب المجالات والقطاعات الاستثمارية كما عززت توجهات الدولة لتحقيق الشمول المالي بهدف تقليص الاقتصاد غير الرسمي بمختلف القطاعات، ووفقًا للتقرير السنوي للبورصة المصرية، سجل مؤشر قطاع الاتصالات والإعلام وتكنولوجيا المعلومات صعود بنسبة 88% خلال تعاملات عام 2020، مستحوذًا على نحو 7.5% من إجمالي رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض