«أهل مصر للتنمية»: الإنتهاء من مباني ومنشآت مستشفى علاج الحوادث والحروق

كشفت مؤسسة أهل مصر للتنمية إنه تم خلال العام الجاري  الانتهاء من الاعمال الإنشائية والمبانى الخاصة بمستشفى أهل مصر لعلاج الحوادث والحروق بالمجان، بكل الادوار بنسبة 100% .

وأوضحت أنه يتم حاليا العمل بمرحلة التحضير لأعمال الدهانات وتم حوالي الانتهاء من 80%  من الأدوار ، كما تم انتهاء 50% من اعمال تركيب السيراميك بمناطق الحمامات بغرف المرضى بالدور الأول و الأرضي.

وذكرت المؤسسة أنه تم بدأ العمل بالمرحلة الثانية (توريد و تركيب) لأعمال الشبكات الفرعية بالأدوار الخاصة بالتكيف المركزي، الكهرباء و الأنارة، أنظمة أطفاء الحريق، المياه و الصرف ، كما تم الانتهاء بنسبة 100% من أعمال الشبكات الرئيسة للتكيف المركزي، أنظمة أطفاء الحريق، المياه و الصرف..

كما شملت انجازات التجهيزات والتشطيب الانتهاء من المرحلة الأولى للشبكات الفرعية الخاصة بالأنترنت و التليفونات بالدور الأرضي و الأول بنسبة 80%، الى جانب وتوريد و تركيب كل من: مولد الكهرباء، محولات الكهرباء، مبردات التكيف ، أبراج التبري، وحدات التبريد بالغرف، كما يجرى العمل لاستكمال و أنهاء أعمال الواجهة (زجاج، دهانات، المونيوم) حيث بلغت نسبة الإنجاز  70%.

وتعتبر مستشفى اهل مصر  لعلاج الحوادث والحروق بالمجان هـي أول و أكبر مستشـفى ومركـز أبحـاث متخصـص لعــاج الحــوادث والحــروق بالمجــان في مصــر والشــرق الأوســط و أفريقيــا، صممــت بطاقــة استيعابية 201ســرير، كمــا تحتــوي على مركــز لعــاج الحــوادث و قسم طــوارئ وآخــر لعلاج الحــروق، و تقــع فــي منطقــة التجمــع الأول فــي القاهــرة الجديــدة،علــى مســاحة أرض 12,200متــر مربــع ، ومســاحة مبانــي   45,245متــر مربــع.

وتتميز مستشفى أهل مصر لعلاج الحوادث والحروق، بأنه تم انشائها من خلال الاستخدام الأمثل للمساحة ، كما تم مراعاه القابلية لتغير تصميم المستشفى الحالي مستقبلا لتكون قادرة على تقديم خدمات طبية مواكبة لما يتطلبه التطور العلمي، ويضم المستشفى مسارات المرضى بين الأقسام المختلفة والتي تم تمت دراستها و تصميمها لتقليل المسافة التي قد يقطعها المريض داخل المستشفى اثناء تنقله من قسم لأخر. و أيضا لتحسين استجابة طاقم التمريض لأى حالة طارئة، مع توفير أنظمة مكافحة العدوى لتضمن بصورة أساسية تقديم الرعاية الطبية بصورة سليمة خالية من الخطورة لكل المرضى وكذلك الطواقم الطبية، كما تم تصميم قسمي العناية المركزة حروق (أطفال و كبار) بنظام غرف العزل المنفصلة و بتحكم بضغط الغرفة (ضغط سلبى للغرفة بغرض احتواء العدوى داخل الغرفة – ضغط إيجابي للخوف من الإصابة بعدوى).

ونوهت إنه رغم وجود فترة كبيرة من التوقف خلال 2020 بسبب جائحة الكورونا و توقف الخدمات العلاجية غير العاجلة، إلا أنها لم تتنتظر انتهاء بناء المستشفى ولم تقف مكتوفة الايدى، ونفذت برنامج علاجى خلال 2020، تضمن عدد من الخدمات العلاجية التى تم تقديمها لمصابي الحروق.

شملت استقبال 515 حالة خلال العام، كما تم توقيع الكشف الطبى على 2008 حالات، كما تم اجراء عمليات الحقن والغيار ل1820، و795 عملية جراحية، 1291 جلسة ليزر لحالات مختلفة، وتم تسليم 225 قطعة ملابس ضاغطة لحالات مصابة بالحروق، بالاضافة الى 547 جلسة علاج طبيعي، وصرف ما يقرب من 2485 روشتة علاج للحالات.

ولفتت المؤسسة إلى أنها منذ بداية الجائحة  اتبعت  خطة متكاملة تشمل توزيع الملابس الطبية والمستلزمات الطبية والوقائية و قد بلغ عدد المستفيدين منها ما يقرب من 1.460.169 على مستوى المصابين والاطقم الطبية، كما قامت بتحويل ثلاث مباني تديرها المؤسسة إلي مستشفيات عزل تحت إدارة وزارة الصحة مساهمة منها في حل الأزمة خلال أنتشار الجائحة.

كما استمرت مؤسسة أهل مصر في القيام بدورها الدائم في التوعية ضد مخاطر الحروق وكيفية الوقية منها وأيضا العمل على دمج حالات الحروق مره اخري في المجتمع حيث قامت مؤسسة اهل مصر للتنمية خلال عام 2020 بتنظيم اكثر من 30 حدث ترفيهى لدمج أبطالنا من ضحايا الحروق فى المجتمع ، وبلغ عدد المستفدين من تلك الفعاليات من ضحايا الحروق 230 بطل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض