حفلة 1200

الصين تتهم شركة «على بابا» للتجارة الإلكترونية بالاحتكار

أعلنت الصين اليوم، الخميس، عن فتح تحقيق مكافحة الاحتكار فى ممارسات شركة التجارة الإلكترونية العملاقة “على بابا”، التى تعد واحدة من أعلى شركات الإنترنت قيمة فى العالم.
وأعلنت إدارة تنظيم السوق الصينية فى بيان لها البدء فى التحقيق فى ظل تقارير عن تورط على بابا فى سلوك احتكارى مثل وضع قيود غير منطقية على التجار أو المستخدمين الآخرين لمنصتها.

من جانبها، قالت شركة على بابا أنها ستتعاون مع الهيئات التنظيمية، وأن أعمالها مستمرة كالمعتاد فى الوقت الحالى.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن التحقيق الذى تجريه الصين يتزامن مع جهود الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى للحد من قوة عملاقة الإنترنت الغربيين مثل جوجل وفيس بوك. وقد زاد الإحباط عبر السنين فى واشنطن وبروكسل حول النفوذ الفائق لقلة من شركات التكنولوجيا على التجارة والتعبير والإعلان فى أغلب أنحاء المعمورة.

وقدمت الصين بدورها عددا من عملاقة الإنترنت الأقوياء، مثل على بابا وJD.com وبيندودو فى التجارة الإلكترونية، وينسنت فى الألعاب والوسوشيال ميديا ومدفوعات الموبايل، وبايت دانس فى مجال الترفيه وغيرها. وعلى مدار السنين، تم الاحتفاء بهذه الشركات باعتبارها رموزا للتقدم التكنولوجى الصينى.

والآن تقوم السلطات بنظرة أقرب على مدى تأثير حجمها ونفوذها على المنافسة والمشهد التجارى، بحسب ما تقول الصحيفة.

وفى نوفمبر، نشرت هيئة تنظيم السوق قواعد مقترحة هدفها مكافحة السلوك غير التنافسى من قبل شركات الإنترنت. وفى وقت سابق هذا الشهر، أوقف المنظمون الصينيون طرح مجموعة “أنت” التابعة لعلى بابا وتركز على التمويل، للتداول فى البورصة، لتعرقل بذلك عملية إدراج كانت ستكون الأكبر فى التاريخ.. وجاءت الخطوة مع انتقاد جاك ما، مؤسس على بابا وبعض أغنى أغنياء الصين للمنظمين فى بكين لحرصهم الشديد على احتواء المخاطر المالية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض