وزارة النقل تُعلن دخول برج طهطا للخدمة ضمن مشروع تطوير نظم الإشارات بخط أسيوط نجع حمادى

أعلنت وزارة النقل دخول برج طهطا والمنطقة الاتوماتيكية ما بين برج اشارات طهطا وبرج اشارات المراغة في الخدمة بإجمالي 12 كم ، وذلك ضمن مشروع تطوير نظم الإشارات على خط سكة حديد اسيوط نجع حمادى بطول ١٨٠ كم .

وتتولى شركة تاليس الإسبانية العالمية تنفيذ أعمال المشروع بنظام الكتروني حديث (EIS) والذي يحقق أعلى معدلات الأمان والحاصل على شهادة SIL4.

ويأتى ذلك بناءً على توجيهات فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية المستمرة للحكومة المصرية ممثلة في وزارة النقل وآخرها خلال افتتاح فخامته لمعرض ومؤتمر تكنولوجيا النقل الذكي Trans MEA 2020  بضرورة  الانتهاء من مشروعات تطوير وتحديث نظم إشارات السكك الحديدية لزيادة معدلات السلامة والأمان وتحقيق السيطرة الكاملة على حركة مسير القطارات وتقليل الاعتماد على العنصر البشري للحد من الحوادث  على خطوط السكة الحديد.

وأوضح الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، أن المشروع يتكون من (١٧ برج رئيسي و ٣ برج ثانوي و ٦٤ مزلقان) ، وأن نسبة تنفيذ المشروع بلغت ٥٠% ، وتم حتى الآن دخول عدد (٣) برج رئيسي الخدمة هما (جزيرة شندويل – المراغة – طهطا ).

وأشار إلى أن برج  طهطا والمنطقة الاوتوماتيكية تتحكم في عدد  ٧٠ سيمافور ضوئي وعدد ٥ مزلقانات تعمل اوتوماتيكيا وعدد ١٩ موتور تحويله.

وأضاف أن تحديث نظم إشارات السكك الحديدية يهدف إلى استبدال النظام الحالي (الكهربي القديم) بآخر إلكتروني حديث، وزيادة عدد الرحلات في اليوم، وتحقيق أعلى معدلات  السلامة والأمان .

لفت إلى أن تحديث نظم الإشارات والاتصالات يتضمن متابعة القطارات لحظة بلحظة، وتزويد المزلقانات بأجراس وأنوار وبوابات أوتوماتيكية للحد من الحوادث وتحقيق الأمان للمركبات، ونظام يتيح للسائق الإتصال بمراقب التشغيل من أي سيمافور في حالات الطوارئ أو الأعطال المفاجئة.

وأضاف أنه جاري ومخطط تنفيذ مشروعات لتحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية بطول 1800 كم بتكلفة 46.8 مليار جنيه لزيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكة الحديدية.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض