«شعبة وسائل النقل»: لابد من إعفاء المواد الخام من الرسوم الجمركية

قال وائل عمار رئيس شعبة وسائل النقل بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، إنه يجب الترويج للسياسة العامة للدولة تجاه صناعة السيارات من خلال السفارات المصرية بالخارج وكذلك من خلال الملاحق التجارية بها، من أجل توضيح الصورة لشركات السيارات العالمية.

جاء ذلك خلال مشاركته عبر تقنية الفيديو كونفرانس، في الندوة الافتراضية الثالثة لمؤتمر مصر تستطيع بالصناعة والتي جاءت تحت عنوان توطين صناعة السيارات في مصر.

وذكر أن الحديث عن وضع استراتيجية للسيارات في مصر بدأ عام 2008 وتم وضع أكثر من نموذج لها ولكن لم يتم التحاور بشكل كافي بشأنها ولم تطبق، حتى تفاقمت مشكلة الصناعة عقب بدء تطبيق الاعفاءات الجمركية الكاملة على السيارات الأوروبية والتركية.

وأضاف عمار أنه في الوقت الذي تدخل فيه سيارات كاملة بزيرو جمارك فإن مدخلات الإنتاج والمواد الخام يتم فرض رسوم جمركية عليها تتراوح بين 5-10%، الأمر الذي يجب ايجاد حل له من أجل العمل على تقليل تكلفة الإنتاج.

وأكد أنه إذا لم يتم تحديد المشكلات التي كانت تواجه صناعة السيارات التقليدية سابقا لن نستطيع تحقيق ما هو مأمول في صناعة سيارات الغاز او الكهرباء، حتى لو كانت الخطط طموحه.

وأشار عمار إلى أن اكبر تلك المشاكل تتمثل في عدم وجود المواد الخام او المصانع التي تنتج ابسط تلك المواد، فضلا عن عدم وجود معامل اختبارات التي تطلبها الشركات الأم بما يكلف اموال كثيرة.

ولفت إلى ضرورة أن يكون لدى هيئة التنمية الصناعية وهيئة الاستثمار خطة واضحة لما نحتاج إلى تصنيعه وتشجيع المشروعات الصغيرة في مجال الصناعات المغذية، فضلا عن وجود ديناميكية في القوانين التي يتم وضعها.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض