حفلة 1200

شنايدر إليكتريك: تصدير 30% من إنتاج مصنع بدر لـ 10 دول عربية وإفريقية

قال المهندس وليد شتا، الإقليمي لشنايدر إلكتريك مصر وشمال أفريقيا والمشرق العربي، إن الشركة تقوم من خلال مصنع شنايدر في بدر بتصدير ما يقرب من 30% من إنتاجها إلى 10 دول عربية وأفريقية، وتخطط شنايدر لترتفع إلى 13 دولة في الفترة القادمة.

أضاف شتا خلال زيارة السفير الفرنسي لمصنع شنايدر في بدر، “تمتاز العلاقات المصرية الفرنسية بتشعبها في كافة المجالات، وعلى مدار أكثر من ثلاثين عاما منذ بدأت شنايدر إلكتريك كأحد الشركات الفرنسية أعمالها في مصر وهي تتخذ منها مركزا لأعمال الشركة في منطقة شرق أفريقيا والمشرق العربي”.

أوضح شتا: تحرص شنايدر إلكتريك على الحفاظ على البيئة وتقليل الانبعاثات الكربونية من خلال الابتكار في المنتجات الخالية من غاز SF6 ، وهو أحد الغازات الدفيئة التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض وتزيد من ظاهرة الاحترار العالمي، وقدمت شنايدر إلكتريك المفاتيح الكهربائية للجهد المتوسط، والتي تعد المكون الأساسي في شبكات التوزيع الكهربائية، خالية من غاز SF6 ما يمثل خطوة هامة في سبيل تقديم مزيد من المنتجات الصديقة للبيئة، وطموحنا أن يكون مصنع بدر خاليا من الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2025.

وأكد شتا: لدينا خطط طموحة للعمل في مصر، وقد بلغت استثمارات الشركة المباشرة خلال العامين الماضين 35 مليون يورو، كما بلغت استثمارات شنايدر إلكتريك التراكمية خلال الثلاثين عاما الأخيرة أكثر من 300 مليون يورو ؛ تشمل بناء مصنع مدينة بدر الحديث لإنتاج لوحات التوزيع بجهد منخفض ومتوسط، ومؤخراً مركز التوزيع الجديد في مدينة العاشر من رمضان والذي يضم 270 موظفا جديدا، كما قمنا مؤخرا بضخ 10 مليون يورو لرفع الطاقة الإنتاجية لمصنع بدر، كما أننا نعمل على زيادة نسبة المكون المحلى في التصنيع والتي تتراوح حاليا بين 40 إلى 60%.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض