«العبار» يتنحى عن رئاسة شركة إعمار ويتفرغ للإدارة التنفيذية

أعلنت شركة “إعمار” العقارية، أكبر مطور عقاري في دبي، عن تخلي محمد العبار، رئيس مجلس الإدارة، التاريخي، للشركة ومؤسسها عن منصبه، والتفرغ لأمور الإدارة التنفيذية.

وقالت “إعمار” في بيان أرسلته، لسوق دبي المالي حول تعديلات في الإدارة العليا للشركة، “تود الشركة أن تفصح عن أنه، بناءً على طلب رئيس مجلس الإدارة، وموافقة المجلس، وحرصهم على الامتثال بحوكمة الشركات المساهمة العامة، التي تحظر الجمع بين منصب رئيس مجلس الإدارة، وأي وظيفة تنفيذية بالشركة، تقرر أن يتفرغ رئيس مجلس الإدارة ومؤسس “إعمار” محمد علي العبار لأمور الإدارة التنفيذية والمتابعة اليومية لشؤون الشركة”.

وفي هذا الإطار، قرر مجلس الإدارة في اجتماعه المنعقد بتاريخ 10 ديسمبر 2020 انتخاب محمد علي العبار عضواً منتدباً للشركة، وانتخاب جمال بن ثنيه رئيساً لمجلس الإدارة أحمد جاوه نائباً لرئيس المجلس”.

ويأتي هذا التطور، بعد أيام من إعلان العبار أن “إعمار”، أكبر مطور عقاري في دبي، أوقفت مؤقتاً العمل في مشاريع جديدة، وسط تخمة في سوق العقارات، إلى جانب جائحة كورونا، مما قلص حوالي ثلث قيمة أسعار المنازل على مدى السنوات الست الأخيرة.

وقال العبار في مؤتمر في دبي اليوم الإثنين: “لم نعد نبني”، مضيفاً: “قررت الجهات الحكومية وقف مشاريع التطوير العقاري الجديدة منذ ما يقرب من عام، لكن كورونا بالتأكيد هو الذي ضغط على الفرامل”.

ومثلت هذه التصريحات اعترافاً نادرا من “إعمار”، التي قاومت لسنوات الدعوات إلى وقف البناء حتى مع إغراق السوق بالعقارات الجديدة، وتراجع الأسعار.

وتراجعت أسعار المنازل في دبي، المركز التجاري والمالي الرئيسي في الشرق الأوسط، بأكثر من 30% منذ عام 2014، مما حدا بالحكومة إلى تشكيل لجنة لإدارة العرض والطلب.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض