«ميداف» تتوقع استرداد البورصة خسائرها بمؤشر EGX30 خلال الأسابيع الأخيرة من 2020

تنويع الأدوات المالية وبدء برنامج الطروحات الحكومية أبرز المتطلبات اللازمة لاستعادة نشاط السوق 

قال هيثم يسري مدير الاستثمار بشركة ميداف لتداول الأوراق المالية أن البورصة المصرية مرتبطة بشكل مباشر بمجموعة من المؤشرات خارج إطار سوق المال التي تؤثر بشدة على تحركاته منها الاقتصاد ووضعية الدول المحيطة والاستثمار الأجنبى المباشر وتحويلات المصريين بالخارج.

وتوقع  أن تسترد البورصة المصرية خسائرها بالمؤشر الرئيسي EGX30 الأسابيع القادمة من العام الجاري، وذلك بالتزامن مع بعض الأخبار الإيجابية التي يتوقع معها أن يبدأ تحسن أسهم شركات المؤشر الرئيسي في الظهور مع نهاية الربع الرابع من العام الحالي وبالتالي تعويض الخسائر التي مني بها المؤشر الرئيسي للبورصة.

وأوضح أن هذه الأخبار الإيجابية تدور حول ايجابية المصل الجديد واتاحته للمواطنين و وجود صدي أخبار قوية عن خفض الحكومة أسعار الغاز للشركات واقتراب انتهاء وقف تراخيص البناء في بعض المدن مشترطا لحدوث هذا التحسن المتوقع عدم الدخول في موجة ثانية من انتشار فيروس كورونا تؤدي لغلق أجزاء من الاقتصاد مرة أخرى وفتح مجالات السياحة والتصدير مرة اخري.

وتوقع يسري أن تبدأ الحكومة في استئناف برنامج الطروحات الحكومية قبل نهاية الربع الاول من عام 2021 تزامنا مع بدء التعافي المتوقع للمؤشر الرئيسي للبورصة ، وتابع موضحًا ” لقد نجحت الأسهم الصغيرة والمدرجة بمؤشر EGX70 في الاستفادة من السيولة التي دخلت السوق خلال الشهور الأخيرة على عكس الأسهم المدرجة بالمؤشر الرئيسي EGX30 وهو ما انعكس على صعود المؤشر السبعيني بنسبة 33% منذ بداية العام الجاري متخذا اتجاها معاكسا لحركة المؤشر الرئيسي”.

وأشار مدير الاستثمار بشركة ميداف لتداول الأوراق المالية ، أن ارتفاع قيم التداولات بالبورصة مرتبط بعدة ملفات أهمها استقرار الأوضاع الناتجة عن الوباء وعودة الحياة للاقتصاد وطرح شركات حكومية قادرة على جذب اهتمام الأجانب، مؤكدًا على ضرورة أن  تحذو الحكومة حذو القطاع الخاص بإختيار نجاحات من شركاتها تتمتع بأداء مالى مميز وغير مدرجة بالسوق حتى تجذب اليها الأجانب وصناديق الاستثمار العالمية.

وأكد أن عودة اهتمام الأجانب بالسوق المحلية والأسواق الناشئة بصفة عامة يتوقف على استقرار الأوضاع الراهنة وتوقف خسائرهم فى الأسواق العالمية.

وأشار لأبرز المتطلبات التي تحتاجها البورصة لجنى ثمار برامج الإصلاح وتعزيز دورها التمويلى والاستثمارى خلال الفترة الراهنة وتمويل المراحل المستهدفة من برنامج الطروحات الحكومية مع بداية العام الجديد أبرزها تنويع الخيارات المالية المتاحة بالسوق والتى تدعم خيارات المستثمرين وتسهم فى جذب شريحة جديدة من المتعاملين والمؤسسات، بالإضافة إلى زيادة عمليات الترويج للبورصة والتواصل المباشر مع الشركات الراغبة فى الطرح وأخيراً استكمال ودعم المنظومة بوسائل التكنولوجيا.

وفي ذات السياق أكد أن البدء فى إطلاق وتفعيل آليات جديدة لاسيما سوق المشتقات المالية والعقود الآجلة سيزيد كفاءة السوق ويدعم الخطط الترويجية لجذب المزيد من الاستثمارات غير المباشرة من ناحية وتشجيع الشركات للطرح والاعتماد على البورصة كسبيل للتمويل من ناحية أخرى تلك العوامل التى من شأنها أن تزيد قدرة البورصة المصرية على الانتقال من قائمة الأسواق الناشئة إلى الأسواق المتقدمة بدعم الإصلاحات التشريعية والاقتصادية التى شهدتها السنوات الأخيرةوالمتوقع أن تجنى سوق المال ثمارها خلال الفترة المقبلة.

وأكد ضرورة الترويج الفعال والمستمر داخلياً وخارجياً بهدف جذب المزيد من السيولة واستعادة السوق لمكانتها وتعزيز قدرتها موضحاً أن نشاط البورصة باعتبارها أحد سبل تخارج الاستثمارات المباشرة بلا شك سيزيد جاذبية السوق المصرية لمزيد من الاستثمارات الجديدة خاصة أن ضمان التخارج الآمن للاستثمارات يعتبر الركيزة الأساسية لنجاح أى دولة فى استقطاب سيولة واستثمارات مباشرة وغير مباشرة.

وسجلت البورصة المصرية أرباح قدرها 31.1 مليار جنيه خلال تعاملات شهر نوفمبر الماضي، ليغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند 636.5 مليار جنيه، مقابل 605.4 مليار جنيه بنهاية أكتوبر الماضي.

وعلى صعيد المؤشرات أغلق مؤشر ايجى اكس 30 عند 10,943.35 نقطة, مسجلا ارتفاعا بنحو 4.07 %. بينما سجل مؤشر EGX70 EWI 9.1% صعودا مغلقا الفترة عند 2,040.86 نقطة، بينما سجل مؤشر  S&P ارتفاعا بنحو 10.45% مغلقا الفترة عند 1,759.77 نقطة.

و بالنسبة لمؤشر EGX30 capped فقد سجل ارتفاعا بنحو 5.12 % مغلقا عند 13,117.16 نقطة. بينما سجل مؤشر EGX100 EWI ارتفاعا بنحو 8.76 % مغلقا الفترة عند 2,983.83 نقطة.

وبلغ إجمالى قيمة التداول خلال الشهر الماضي نحو 56.6 مليار فى حين بلغت كمية التداول نحو 11,058 مليون ورقة منفذة على 1,009 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 47.9 مليار جنيه و كمية تداول بلغت 7,005 مليون ورقة منفذة  على 793 ألف عملية خلال الشهر قبل الماضي  .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض