الرئيس السيسي: مصر دفعت ثمناً باهظاً للتصدي لممارسات الإرهاب والتطرف

أكدت فى مباحثاتى مع ماكرون على ضرورة عدم ربط الإرهاب بأى دين وعدم الاساءة للرموز والمقدسات

قال الرئيس عبدالفتاح السيسى، إن مصر تتعامل بهدوء وتوازن مع مشكلة الإرهاب رغم أنها أكثر الدول التى دفعت ثمنا باهظا للممارسات الإرهاب والتطرف.

وأضاف الرئيس السيسى خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الفرنسى إيمانويل ماكرون، فى باريس: “استشهد من المصريين من كل طوائف الشعب حتى أشقائنا من المسحيين دفعوا ثمنا فى مواجهة هذا التطرف”، مضيفا:” وبقول إن مصر أكتر دولة فى المنطقة عانت من الإرهاب”.

وتابع الرئيس: “أكدت فى مباحثاتى مع ماكرون على ضرورة عدم ربط الإرهاب بأى دين وعدم الاساءة للرموز والمقدسات”، وتابع أنه لابد من العمل سوياً للتصدي لخطاب الكراهية وترسيخ أسس التعايش السلمي.

وجه الرئيس عبدالفتاح السيسى، الدعوة لنظيره الفرنسى إيمانويل ماكرون لزيارة مصر العام المقبل، وقدم التهنئة بمناسبة أعياد الميلاد قائلا: “إن شاء الله تكون سنة سعيدة وطيبة”.

وقال الرئيس السيسى خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الفرنسى ماكرون: “نحاول نرد شكل من الكرم وحسن الاستقبال الذى حظينا به فى ضيافتكم”، وتقدم بخالص الشكر للدعوة ، ويعرب عن تقديره عن كرم الضيافة والحفاوة منذ وصوله إلى باريس.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض