صندوق النقد يسلم مصر الشريحة الثانية من القرض بقيمة 1.6 مليار دولار الشهر المقبل

قال د. محمد معيط وزير المالية، إنه يتوقع أن تستلم بلاده الشريحة الثانية من قرض صندوق النقد الدولى، والبالغة 1.6 مليار دولار فى ديسمبر المقبل

وأوضح فى تصريحات لشبكة “سكاى نيوز” الإخبارية، أن أداء الاقتصاد المصرى تجاوز توقعات صندوق النقد الدولى، بالرغم من جائحة كورونا.

وكان فريق من خبراء صندوق النقد الدولى بقيادة أوما راماكريشنان استكمل مناقشات تمت عبر منصة إلكترونية فى الفترة من 4 إلى 15 نوفمبر 2020، بحث فيها مع السلطات المصرية آخر التطورات الاقتصادية وأولويات السياسات الاقتصادية فى سياق المراجعة الأولى لأداء البرنامج الاقتصادى المصرى، الذى يدعمه الصندوق باتفاق للاستعداد الائتمانى البالغ مدته 12 شهرا.

وقال صندوق النقد الدولى: “قد ساعد التزام السلطات وأداؤها القوى على تحقيق كل أهداف ومؤشرات البرنامج المحددة لنهاية سبتمبر 2020، مضيفًا، “تركز السياسة المالية بشكل ملائم فى السنة المالية 2020/2021 على دعم الأولويات العاجلة لقطاع الصحة، وحماية الفئات الأكثر تعرضا للمخاطر، ودعم القطاعات المتأثرة بالجائحة.

تستهدف السلطات تحقيق فائض أولى لا يقل عن 0.5% من الناتج خلال العام الحالى، ولتخفيض الدين العام ودعم استدامة المالية العامة، فإن عودة الحكومة لتحقيق فائض أولى بنسبة 2% من إجمالى الناتج المحلى سيكون هام وضرورى وذلك فور استقرار التعافى الاقتصادى وأيضا استمرار التقدم فى تنفيذ الإصلاحات الهيكلية الأساسية، الحفاظ على ثقة المستثمرين فى مستقبل الاقتصاد المصرى.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض