حفلة 1200

الأسهم الأمريكية ترتفع 470 نقطة وتسجل إغلاقًا قياسيًا مع آمال اللقاح المحتمل

صعدت مؤشرات الأسهم الأمريكية عند نهاية أولى جلسات الأسبوع، ليصعد “داو جونز” بنحو 470 نقطة ويسجل إغلاقًا قياسيًا مع التفاؤل بشأن لقاح محتمل ضد الوباء.

وجاء أداء الأسهم الأمريكية مع إعلان شركة “موديرنا” أن فاعلية لقاحها في منع العدوى بفيروس “كوفيد-19” تقارب نسبته 95% كما تشير التجارب في المرحلة الأخيرة.

وتلقت “وول ستريت” الدعم من آمال التأثيرات المحتملة للقاح في عودة الحياة إلى طبيعتها، حيث ارتفع سهم “يونايتد إيرلاينز” بنحو 4.8% كما زاد سهم “كارنفال” للرحلات البحرية بنحو 10%.

وعند الإغلاق، ارتفع مؤشر “داو جونز” بنحو 1.6% ما يعادل 470 نقطة ليصل إلى 29.950 ألف نقطة، وهو أعلى مستوى في تاريخه.

في حين أن مؤشر “S&P 500” سجل زيادة بنحو 1.2% أو 41 نقطة ليرتفع إلى 3626 نقطة، بينما شهد “ناسداك” صعودًا بنحو 0.8% ما يعادل 94 نقطة ليسجل 11.924 ألف نقطة.

وبالنظر للأسواق المالية في أوروبا، فقد حققت مكاسب تتجاوز 1% في نهاية الجلسة مع التفاؤل بشأن اللقاح المرتقب، حيث شهد مؤشر “ستوكس يوروب 600” زيادة بنحو 1.2% ما يعادل 4.6 نقطة ليغلق عند 389 نقطة.

فيما صعد “فوتسي 100” البريطاني إلى 6421 نقطة، بزيادة 1.7% (+105 نقاط)، كما زاد “داكس” الألماني بنحو 0.5% (+62 نقطة) إلى 13.138 ألف نقطة، في حين ارتفع “كاك” الفرنسي 1.7% (+91 نقطة) مسجلاً 5471 نقطة.

وفي اليابان، استفادت الأسواق المالية من بيانات اقتصادية إيجابية والمستجدات بشأن اللقاح، ليرتفع “نيكي” بنحو 2.1% أو 521 نقطة وينهي الجلسة عند 25.907 ألف نقطة، فيما سجل “توبكس” الأوسع نطاقًا زيادة بنحو 1.7% ليصل إلى 1732 نقطة

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض