النفط يتحول للهبوط عند التسوية وبرنت يتراجع أدنى 44 دولارًا

تحولت أسعار النفط للهبوط عند تسوية التعاملات، مع صعود مفاجئ في المخزونات الأمريكية وتواصل مخاوف تراجع الطلب العالمي على الخام.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية ارتفاع مخزونات النفط بنحو 4.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم السادس من نوفمبر مقابل التوقعات البالغة 3 ملايين برميل في الاتجاه الهبوطي.

كما تراجعت مخزونات البنزين بنحو 2.3 مليون برميل في الأسبوع الماضي، وشهدت مخزونات المقطرات هبوطًا بنحو 5.4 مليون برميل.

وجاءت خسائر الذهب الأسود بفعل استمرار تسارع إصابات وباء “كورونا” التي تضغط على مستويات الطلب على الخام.

وكان الخام قد استفاد في وقت مبكر من التعاملات إثر تقارير تشير إلى أن تحالف “أوبك بلس” يفكر في تمديد اتفاق خفض الإنتاج لفترة تتراوح ما بين 3 أشهر إلى 6 أشهر.

واتفقت “أوبك بلس” في وقت سابق من العام الجاري على بدء تخفيف مستويات خفض الإنتاج في يناير، إذ إنها ملتزمة بخفض الإنتاج بنحو 7.7 مليون برميل يوميا في الوقت الحالي.

وعند التسوية، انخفض سعر العقود الآجلة لخام “برنت” القياسي تسليم يناير بنحو 0.6% ما يعادل 27 سنتًا ليصل إلى 43.53 دولار للبرميل، بعد أن كان يتداول داخل النطاق الأخضر في وقت سابق.

فيما تراجعت عقود خام “نايمكس” الأمريكي تسليم ديسمبر بنسبة 0.8% أو حوالي 33 سنتًا مسجلة 41.12 دولار للبرميل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض