حفلة 1200

الوكيل: الاتحاد الأوروبي يخصص 180 مليون يورو لدعم المشروعات الصغيرة في مواجهة كورونا

رسالة الإسكندرية- نيره عيد وسناء علام

قال أحمد الوكيل رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة لدول البحر المتوسط “الاسكامي”، إنه من خلال خبراء دول البحر الأبيض تم وضع خطة إنقاذ عاجلة لمجابهة الأثار الاقتصادية السلبية لجائحة كورونا، أساسها نشر تطبيقات تكنولوجيا المعلومات، ودعم الشمول المالي، والتي تم عرضها على القيادات السياسية بدول البحر الأبيض، وبدأ تطبيقها بشراكة تامة بين الحكومات والقطاع الخاص، ممثلا في غرف البحر الأبيض.

وأوضح خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر “techne summit”، بمكتبة الإسكندرية، إن تلك الخطة مدعومة بعشرات المنح الإقليمية المقدمة من الاتحاد الأوربي، والتي تتجاوز 180 مليون يورو، لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ورواد الأعمال في مختلف القطاعات، لنحول سوياً المعوقات إلى فرص.

وأكد الوكيل أن على الحكومات ومتخذي القرارت في الوقت الراهن هو الخروج من المألوف، في وضع سياستها وخاصة النقدية والمالية.

وأشار إلى أن الاتحاد الذي يجمع أكثر من 500 غرفة أورومتوسطية، وهو أكبر تجمع للأعمال في منطقة المتوسط، قد تبنى رؤية واضحة تعتمد على كون “الابتكار” هو العمود الفقري للاقتصاد الحديث وأن الشركات الناشئة والصغيرة هي المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي.

ولفت الوكيل إلى أنه لتحقيق هذه الرؤية تم عقد عدد من الاتفاقيات مع أهم المؤسسات الدولية ومنها، الاتحاد من أجل المتوسط، وبنك الاستثمار الأوروبي، والمعهد الأوروبي، واتحادات الغرف الأوربية والعربية والإفريقية، لتوفير الدعم الفني والتمويل لمشروعات الشباب، وربطهم بأكثر من 18 مليون شركة من أعضاء “الاسكامي”.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض