الأسهم اليابانية تتراجع بختام التعاملات وتسجل خسائر أسبوعية

تراجعت مؤشرات الأسهم اليابانية في ختام تعاملات اليوم الجمعة، لتسجل خسائر أسبوعية.

وعادت البورصة اليابانية للتداولات بعد توقف لطوال اليوم بالأمس بسبب عطل فني لأول مرة منذ عام 1999.

وجاءت خسائر الأسهم اليابانية بعد إعلان إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته بفيروس كورونا.

فيما أقر مجلس النواب الأمريكي حزمة تحفيزية بقيمة 2.2 تريليون دولار لكن لا يزال يتعين موافقة الجمهوريين في مجلس الشيوخ عليها لتصبح قانونا.

وفي بيانات اقتصادية، ارتفع معدل البطالة في اليابان لأعلى مستوى في 3 سنوات عند 3 بالمائة خلال أغسطس

وعند الختام، تراجع مؤشر “نيكي” الياباني بنحو 0.7 بالمائة إلى 23029 نقطة، ليسجل خسائر أسبوعية 0.7 بالمائة.

كما هبط المؤشر الأوسع نطاقا “توبكس” بنسبة 1 بالمائة إلى 1609.2 نقطة، ليسجل خسائر أسبوعية 1.5 بالمائة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض