«فاين القابضة» تدرس الطرح للاكتتاب العام ببورصة لندن خلال 2021

تعكف مجموعة فاين الصحية القابضة ، حالياً على دراسة  إمكانية الطرح للاكتتاب العام الأولي ببورصة لندن بحلول عام 2021/2022.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي أجرته المجموعة اليوم عبر تقنية زووم للإعلان عن رؤية الشركة المستقبلية للسوق المصرية الواعدة على الرغم من استمرار أزمة كورونا.

ومن ناحيته قال جيمس مايكل لافيرتي الرئيس التنفيذي للمجموعة ، إن هناك خطة  لمواصلة التوسع في السوق المصرية خلال الفترة المقبلة باعتبار أن مصر تعد ضمن أهم الأسواق الرئيسية للشركة،  من خلال التنوع بمحفظة منتجاتها في مصر، لزيادة الحصة السوقية لها التي تمثل 30% من ذلك القطاع.

أوضح أن من ضمن المنتجات المستهدف اطلاقها خلال الفترة المقبلة في مصر” الشاي المثلج بدون سكر”،  والذي يلاقى نجاحا ومبيعات مرتفعة في الإمارات والسعودية والأردن،  حيث من المقرر إطلاقه قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف لافيرتي أن المجموعة تخطط ايضا لطرح منتجات بعيدا عن قطاع التعقيم،  وتتعلق بتحسين مناعة الإنسان، موضحا ان قوة المناعة لا تتعلق فقط بالتقدم بالعمر أو الامراض مثل السكر والضغط والسمنة وغيرها،  بل ايضا بالنظام الغذائي الذي يتبعه.

وتابع أن المجموعة تعمل على تطوير بعض المكملات الغذائية التي تساهم في تحسين ورفع مناعة الإنسان ولكن ليس بشعارات وهمية بل بنتائج سيتم تحقيقها على أرض الواقع،  منوها بأنه سيتم التواصل مع وزارات الصحة في البلاد المستهدف اطلاقها به من اجل الحصول على التصريحات اللازمة والتي يأمل ان تكون هناك سرعة في إعطائها.

وأكد لافيرتي حرص المجموعة على طرح منتجات عالية الجودة من خلال الاعتماد على البحث العلمي من أجل الحفاظ على صحة الانسان والبيئة،  خاصة وأنه قبل انتشار جائحة كورونا وزاد الاهتمام بضرورة المحافظة على الصحة في ظل انخفاض التوقعات الخاصة بعمر الإنسان.

ولفت إلى أن مجموعته كانت لديها الريادة فيما يتعلق بالإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا وتم إعطاء قرارات بارتداء الكمامات منذ شهر يناير في كافة المصانع قبل وقت طويل من انتشار الفيروس،  منوها بأن ذلك جاء بناءا على اللقاء الذي جمعه بأحد العلماء  الذي أكد أن كل المؤشرات تشير ان فيروس كورونا سوف يتحول لجائحة وانه اخطر من سارس بـ 10 أضعاف.

وذكر انه بناء على ذلك تم اطلاق خط لإنتاج الكمامات لتكون لفاين الريادة في ذلك وقامت بتوريدها للأردن وفقا لطلب الحكومة هناك،  كما تم اطلاق صندوق اقليمي لمواجهة كورونا بقيمة تصل لنحو 2 مليون دولار،  وتوريد كافة احتياجات مستشفى العباسية من المناديل.

وذكر انه بناء على ذلك تم اطلاق خط لإنتاج الكمامات لتكون لفاين الريادة في ذلك وقامت بتوريدها للأردن وفقا لطلب الحكومة هناك، فضلا عن اطلاق صندوق الإغاثة الخاص بكوفيد-19، حيث تم تخصيص مبلغ 2 مليون دولار لخدمة المجتمعات التي تعمل فيها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفي مصر، ساهمت في توفير كميات كبيرة من المناديل المعقمة لمستشفى حميات العباسية.

ونوه بأنه تم إطلاق قناع الوجه “فاين جارد Fine Guard” المزود بتقنية مضادة للفيروسات تعمل على قتل 99.9% من فيروس كورونا، وقد تم القيام بالعديد من الدراسات من قبل مختبرات ومعاهد بحثية عالمية مرموقة أثبتت فعالية التقنية من أبرزها جامعة برلين الحرة والجامعة التقنية الراينية (آخن) في ألمانيا وجامعة أريزونا الأمريكية والجمعية الطبية العالمية.

وعن سعر قناع الوجه، أشار إلى أنه لم يتم تحديد سعر طرحه حتى الآن بالسوق المصرية، مضيفا أن قيمة الماسك تتعلق بجودته وكلك فترة صلاحية استخدامه والتي تصل لنحو 6 أشهر في مقابل ماسكات يتم استخدامها فقط لمدة 8 ساعات ويتم الاستغناء عنها بما يعني تكلفة زيادة يومية وضرر للبيئة، فضلا عن عدم توفيرها للحماية الكافية ضد الفيروس.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض