حفلة 1200

«وزارة التجارة» تتوقع وصول صادرات مصر لتجمع دول الميركسور لـ 450 مليون دولار خلال 2020

قال مايكل جمال مدير عام الاتفاقيات الثنائية بوزارة التجارة والصناعة، إن اتفاقية الميركسور حققت طفرة كبيرة في حجم التجارة وزيادة الصادرات المصرية لأسواق دول التجمع والتي تشمل” البرازيل، الارجنتين، باراجواي وأوروجواي”، متوقعا أن تتخطي قيمة الصادرات المصرية حاجز 450 مليون دولار بنهاية العام الجاري مقابل 326 مليون دولار العام الماضي.

جاء ذلك خلال الندوة الرقمية التي نظمتها جمعية رجال الأعمال المصريين مساء أمس، بالتعاون مع قطاع الاتفاقيات الثنائية بوزارة التجارة والصناعة حول الاتفاقيات التجارية المصرية وكيفية النفاذ إلي اسواق دول الميركسور.

وأكد على أن التعاون مع جمعية رجال الأعمال المصريين يمثل أولوية كبيرة لقطاع الاتفاقيات التجارية بوزارة التجارة والصناعة، كونه من القطاعات الخدمية لمجتمع الأعمال والمصدرين من خلال تبادل الآراء والمعلومات سواء من خلال الإطلاع علي أهم الاتفاقيات التجارية والقوانين والإجراءات الخاصة بالتجارة .

وأشار جمال إلى أن المنتجات والسلع المصرية تتمتع بفرص تصديرية للنفاذ لأسواق دول الميركسور، وبصفة خاصة السوق البرازيلي والتي تتضمن أهم بنودها السلع الزراعية المصنعة والمنتجات الكيميائية ، المعدات و الآلات ، المواد المعدنية ومواد البناء والمنتجات الدوائية والمنسوجات والمنتجات الجلدية.

وأوضح أن السوق البرازيلية تستحوذ علي 80% من إجمالي حجم الصادرات المصرية لدول الميركسور و75% من حجم الواردات والمتمثلة في المنتجات الزراعية واللحوم والحبوب والصويا و الذرة و السكر ، يليها الارجنتين بنسبة 23%.

وذكر جمال أن منهجية تحرير السلع في إطار اتفاقية الميركسور، تتضمن مجموعة قوائم تم تحرير القائمة الأولى منها منذ دخول الاتفاق حيز التنفيذ عام 2017 والقائمة الثانية بدأت أوائل سبتمبر 2020.
وتابع، يصل التخفيض الجمركي لسلع القائمة الثالثة 50% والقائمة الرابعة 40% وذلك اعتباراً من شهر سبتمبر الجاري، بينما تبقى السلع المدرجة بالقائمة الخامسة بدون ايه معاملات تفضيلية سواء تخفيضات جمركية او إعفاءات وقد تم الاتفاق على التفاوض بشأن هذه القائمة في المستقبل بين الطرفين.

وطالب بضرورة تشجيع الشركات المصرية للتصدير إلي اسواق اتفاقية الميركسور والاستفادة من المزايا التي تقدمها لنمو ارقام الصادرات، موضحا أن أهم السلع التي يمكن تصديرها إلى دول الميركسور، هي السلع الزراعية مثل الزيتون بمختلف انواعه، والثوم، والموالح بالإضافة إلي قطاع الغزل والنسيج والملابس.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض