اتحاد الصناعات : توقعات بدخول اتفاقية التجارة االحرة لأفريقية حيز التنفيذ مطلع2021

 

توقع شريف الجبلي رئيس لجنة التعاون الأفريقي  باتحاد الصناعات المصرية ، بدء دخول اتفاقية التجارة الحرة الأفريقية حيز التفعيل مطلع العام المقبل في ظل موافقة أكثر من 30 دولة داخل القارة علي تنفيذها.

أشار في تصريحات خاصة، الي انه كان من المقرر تفعيل الاتفاقية خلال العام الجاري إلا أن التداعيات الناتجة جراء تفشي فيروس كورونا أرجأت ذلك الأمر، حيث يتبقي نحو 24 دولة داخل القارة لم تصدق علي الاتفاقية حتي الآن .

أضاف  إن هناك حرص مصري  على تفعيل اتفاقية التجارة الحرة للقارة الأفريقية، مشيرا إلى أن الاتحاد يعكف حاليا علي وضع خطة التسويق والبعثات التجارية المقرر تنفيذها لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الاتفاقية علي صعيد مؤشرات التصدير لأسواق القارة.

ومن المقرر أن تؤسس منطقة التجارة الحرة القارية  تكتلا اقتصاديا بقيمة 3.4 تريليون دولار ويضم 1.3 مليار شخص في أرجاء أفريقيا.

وتهدف الاتفاقية إلى إزالة القيود الجمركية أمام حركة التجارة البينية الأفريقية، وبالتالى خلق سوق قارى لكافة السلع والخدمات داخل القارة الإفريقية يضم أكثر من مليار نسمة ويفوق حجم الناتج المحلى الإجمالى له عن 3 تريليونات دولار، مما يؤدى إلى إنشاء الاتحاد الجمركى الأفريقى وتطبيق التعريفة الجمركية الموحدة تجاه واردات القارة الإفريقية من الخارج.

ولعل  أبرز المزايا والمنافع المنتظر تحقيقها من الاتفاقية ، هو  انسياب حركة تجارة السلع والخدمات خاصة فى ظل ارتفاع مستوى تحرير التعريفة الجمركية بين الدول الأفريقية، حيث يتضمن إزالة الرسوم الجمركية لـ90% من الخطوط التعريفية خلال 5 سنوات، بالإضافة إلى جذب الاستثمارات الأجنبية نظراً لسهولة نفاذ منتجات تلك الاستثمارات إلى أسواق المنطقة، وتحسين سلاسل القيمة المضافة بين دول القارة فى ظل اعتماد قاعدة التراكم فى المنشأ، وفتح أسواق جديدة أمام الصادرات المصرية .

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض