حفلة 1200

ألمانيا تدرس استئناف حركة السياحة إلى مصر

توجه وزير السياحة والآثار المصري، خالد العناني، صباح اليوم الجمعة، إلى العاصمة الألمانية برلين في زيارة قصيرة.

وأشارت وزارة السياحة في بيان صادر اليوم، أن الزياة تعتبر الأولى لمسئول مصري إلى دولة ألمانيا بعد أزمة فيروس كورونا المستجد.

وجاءت الزيارة فى إطار الجهود المكثفة لاستئناف حركة السياحة الألمانية الوافدة إلى المقاصد السياحية المصرية، بالتنسيق الكامل مع السفير خالد جلال سفير مصر بألمانيا والذي قام بإعداد برنامج مكثف ومتنوع لوزير السياحة والآثار لعدد من اللقاءات الرسمية والمهنية مع مسئولي السياحة في ألمانيا، ورؤساء مجالس كبرى الشركات والاتحادات السياحية الألمانية.

واستهل العناني هذه اللقاءات، باجتماع مع توماس بارايس وزير الدولة لشئون السياحة، والذي اطلعه خلاله علي جاهزية المقاصد السياحية المصرية لاستقبال كافة السائحين ومن بينهم السائحين الألمان، وفقا لإجراءات احترازية واشتراطات سلامة صحية تضمن سلامة السائحين والمواطنين والعاملين بالقطاع السياحي.

وأوضح العناني، أنه زار مصر منذ استئناف حركة السياحة الوافدة إليها حوالي 250,000 سائح من حوالي 15 دولة وقد عادت الكثير من الرحلات إلى بلادها بعد انتهاء برامجهم السياحية واستمتاعهم بشواطئ مصر الخلابة وجوها الدافئ والمشمس.

كما استعرض وزير السياحة والآثار الجهود التي بذلتها الدولة المصرية لدعم القطاع السياحي والعاملين والتحفيزات التي منحتها الحكومة لتشجيع كبري منظمي الرحلات على تنظيم رحلات سياحية إلى مصر.

ومن جانبه، وعد توماس بارايس أنه سيتم دراسة استئناف حركة السياحة الألمانية إلى مصر، خاصة وأن المقصد السياحي المصري يعتبر مقصداً هاماً جدا بالنسبة للجانب الألماني، مؤكدا على أن مصر ستكون على رأس الدول التي سيتم فتح السياحة إليها عند استئناف حركة السياحة الألمانية إلى الخارج.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض