«لافارج»: 15% تراجع متوقع بإنتاج الأسمنت في مصر لتسجل 43 مليون طن بنهاية 2020

توقع  سولومون  افيليس، الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات لافارج مصر للأسمنت، عن وصول حجم إنتاج السوق المحلية لنحو 43 مليون طن بنهاية العام الجاري ، وذلك بنسبة تراجع 15% مقارنة بالعام الماضي في ظل التداعيات السلبية الناتجة عن جائحة كورونا .

أشار خلال مؤتمر صحفي له منذ قليل ، إلى أن إن قطاع الأسمنت واجه عدة تحديات تجعله لن يستطيع البقاء على قيد الحياة لوقت أطول، منوها أن أبرز التحديات هي التداعيات الناتجة عن تفشي جائحة كورونا ، وملاحقة الحكومة لعمليات البناء غير القانونية ووقف تراخيص البناء.

أضاف أن معدلات الطلب داخل السوق المحلية لا تتجاوز الـ 60% من إجمالي الإنتاج ، بما يعني وصول نسب الفائض لنحو 40%، مشيراً إلى أن عمليات التصدير أيضًا تواجه عقبات صعبة متمثلة في زيادرة القدرات التصنيعية بالمنطقة أدت إلى زيادة المعروض بكثرة.

تابع أن الحكومة متمثلة في وزارة التجارة والصناعة طلبت في يونيو الماضي من الشركات العاملة في قطاع الأسمنت إرسال بيان حول توقعاتها وتصوراتها لحل الأزمة، وبالفعل تم إرسال المقترحات المطلوبة ولم يكن هناك أي رد من الوزارة حتى الآن.

وحذر من أن استمرار سوء اوضاع قطاع الأسمنت وزيادة العرض عن الطلب وارتفاع تكلفة الانتاج سوف يساهم في خروج لاعبين من السوق، منوها بأن القطاع قد يشهد بسبب ذلك توقف ما يصل إلى 6 شركات عن العمل.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض