حفلة 1200

عجز الموازنة في الولايات المتحدة يتراجع بنحو 47 % خلال يوليو

انخفض عجز الموازنة في الولايات المتحدة بنحو 47 %خلال الشهر الماضي على أساس سنوي، مع زيادة الإيرادات الضريبية.

وأظهرت بيانات وزارة الخزانة الصادرة اليوم الأربعاء، تراجع عجز الموازنة الأمريكية إلى 62.99 مليار دولار خلال يوليو الماضي، مقارنة مع عجز قدره 119.6 مليار دولار في الشهر نفسه من العام المنقضي.

وفي يونيو الماضي، ارتفع عجز الموازنة الأمريكية بوتيرة قياسية قدرها 864.07 مليار دولار.

وكانت توقعات المحللين تُشير إلى أن الموازنة الأمريكية سوف تسجل عجزاً بقيمة 138.3 مليار دولار خلال الشهر الماضي.

وارتفعت الإيرادات الحكومية إلى 563.4 مليار دولار خلال يوليو الماضي، مقابل 251.3 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

في حين تراجعت المصروفات إلى 626.4 مليار دولار خلال الشهر الماضي، مقارنة مع 371.04  دولار خلال الفترة نفسها من العام المنصرم.

يعكس الانخفاض الحاد إلى حد كبير زيادة كبيرة في الإيرادات الضريبية بالإضافة إلى إنفاق أقل إلى حد ما على تخفيف تداعيات فيروس كورونا.

وكانت الحكومة سمحت للشركات والأفراد بتأجيل مدفوعات الضرائب لشهر يوليو لاالماضي والتي عادة ما تكون مستحقة في أبريل.

فيما بلغ عجز الموازنة في أول 10 أشهر من العام المالي الحالي 2.80 تريليون دولار، مقارنة مع عجز قدره 867 مليار دولار في الفترة نفسها من العام المالي الماضي

وبحلول الساعة 6:20 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.3 %إلى 93.389.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض